مستشفى سليمان الحبيب بالخُبر يستأصل ورمًا من حنجرة طفل حديث الولا
مستشفى سليمان الحبيب بالخُبر يستأصل ورمًا من حنجرة طفل حديث الولا

نجح فريق طبي متخصص في جراحة الأنف والأذن والحنجرة للأطفال، بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالخُبر، في اكتشاف واستئصال ورم بالمجرى التنفسي العلوي لطفل ر


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

نجح فريق طبي متخصص في جراحة الأنف والأذن والحنجرة للأطفال، بمستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالخُبر، في اكتشاف واستئصال ورم بالمجرى التنفسي العلوي لطفل رضيع يبلغ من العمر شهرين، تَسبب في ضيق حاد بالتنفس وفقدان الوزن بنسبة تجاوزت 25%.

ولاحظ الوالدان بعد ولادة الطفل بشهر، وجود تدهور حاد في حالته، وعدم ارتياحه وقت الرضاعة مع ضيق في التنفس، بالإضافة إلى فقدان وزنه بصورة ملحوظة، وعليه سارعا بزيارة المستشفى؛ حيث تم تحويله على الفور لقسم العناية المركزة؛ لخطورة حالته ولتقديم الرعاية الصحية الأولية المناسبة له.

وبعد استقرار المؤشرات الحيوية للطفل، تم إخضاعه لفحوصات طبية دقيقة، وإجراء منظار تشخيصي علوي، وتم اكتشاف ورم كيسي متمركز أعلى الحنجرة، وعليه قرر الفريق الطبي التدخل جراحيًّا ووضع خطة علاجية متكاملة.

وخضع الطفل لعملية جراحية دقيقة ومعقدة، استغرقت 3 ساعات متواصلة، تم فيها إزالة الورم بشكل كامل باستخدام المنظار، ومن ثم تحويل الطفل إلى وحدة العناية المركزة للمتابعة الحثيثة لحالته.

واستطاع الطفل بعد مرور 48 ساعة، الرضاعة بصورة طبيعية، كما أن التنفس بدأ تدريجيًّا في التحسن، وبفضل من الله خرج من المستشفى خلال 4 أيام بصحبة الوالدين وهو بحالة صحية جيدة.

وتعتبر هذه العملية من الجراحات الدقيقة، التي تحتاج إلى فريق طبي ذي كفاءة عالية وخبرة متميزة، إضافة إلى اختيار مستشفيات متخصصة وذات إمكانيات كبيرة لعمل مثل هذه العمليات.

مصدر الخبر: سبق