كورونا في الكويت.. لماذا أغلق البرلمان وخضع نوابه للفحص؟
كورونا في الكويت.. لماذا أغلق البرلمان وخضع نوابه للفحص؟

مصر حظرت استقبال الطائرات الكويتية خشية انتشار كورونا


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

أصدر مجلس الأمة الكويتي قرارا، بتأجيل انعقاد جلساته المعتادة يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين لمدة 15 يوميا، وتحويل جميع أعضاء البرلمان للفحص الطبي وإجراء تحليل مختبري للكشف عن إصابتهم بفيروس ، التزاما بتوصيات منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة الكويتية.

مرزوق الغانم رئیس مجلس الأمة كتب تغريدة على موقع التدوينات القصيرة "تويتر"، ذكر فيه أن قرار تأجيل انعقاد جلسات البرلمان الكويتي وتحويل كافة النواب إلى الفحص الطبي والتحليل، جاء تغلیبا للمصلحة العامة، ونظرا إلى الظروف والمستجدات الطارئة، والتزاما بتوصیات منظمة الصحة العالمیة ووزارة الصحة بدولة الكویت، موضحا ان القرار نص على تأجیل جلسة المجلس العادیة المقرر عقدھا یومي الثلاثاء والأربعاء المقبلین الموافقین 10 و11 مارس الجاري، لمدة أسبوعین، لتكون یومي 24 و25 من شهر مارس الجاري.

وأكد أنه تم التنسیق مع وزارة الصحة لتخصیص یومي 22 و23 من الشھر الجاري لفحص جمیع الحضور من النواب وموظفي الأمانة والإعلامیین، بعد ارتفاع حالات الإصابات الجديدة بفيروس كورونا، حيث ارتفع عدد مصابي في الكويت إلى 61 حالة إصابة.

وأوقفت الكويت من وإلى مصر ولبنان وسوريا وبنغلادش والفلبين والهند وسريلانكا، لمدة أسبوع، ومنعت دخول الأجانب الذين كانوا في هذه البلدان، خلال الأسبوعين الماضيين.

وكانت شركة مصر للطيران قررت إلغاء رحلاتها اليومية إلى الكويت اعتبارا من اليوم السبت ولحين إشعار آخر، بسبب القرار الصادر من السلطات الكويتية بوقف الرحلات بين الكويت وعدة دول، من بينها مصر، لمدة أسبوع، بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وطالبت مصر للطيران الركاب، في بيان رسمي، بمراجعة وتعديل حجوزاتهم في مكاتب الشركة أو وكيلهم السياحي، أو من خلال الموقع الإلكتروني أو الاتصال بمركز الخدمة التليفونية.

وكانت الكويت قد أوقفت الرحلات الجوية من وإلى مصر ولبنان وسوريا وبنغلادش والفلبين والهند وسريلانكا لمدة أسبوع، ومنعت دخول الأجانب الذين كانوا في هذه البلدان خلال الأسبوعين الماضيين.

وأغلقت الكويت أيضا ميناء الدوحة، الذي تستخدمه بشكل رئيسي الصنادل والسفن الصغيرة، لتجنب الاحتكاك مع طواقم من إيران التي باتت بؤرة للمرض الذي نشأ في الصين.

والخميس الماضي، قالت حكومة الكويت إنها أوقفت قرارا يطالب المسافرين من عشر دول، بينها الهند وتركيا ومصر، بتقديم شهادات معتمدة من سفارات بلادهم بخلوهم من فيروس كورونا.