وزارة الدفاع الأمريكية: الصين لا تزال تحجب معلومات بشأن كورونا
وزارة الدفاع الأمريكية: الصين لا تزال تحجب معلومات بشأن كورونا

وزارة الدفاع الأمريكية: الصين لا تزال تحجب معلومات بشأن كورونا


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

قال وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، في مقابلة تلفزيونية اليوم الأربعاء، إن الصين لا تزال تحجب المعلومات المتعلقة بفيروس كورونا واللازمة لمواجهة الوباء عالميا، داعيا بكين إلى تبادل البيانات.

 

وذكر إسبر في مقابلة مع شبكة تلفزيون "فوكس نيوز": "بوضوح، لو كان الصينيون تحلوا بمزيد من الشفافية في وقت مبكر وتبادلوا المزيد من البيانات، لكان لدينا فهم أفضل لهذا الفيروس ثم كيفية التعامل معه".

 

وأضاف "إلى اليوم نراهم يحجبون المعلومات، ولذا أعتقد أننا بحاجة إلى بذل المزيد من الجهد ومواصلة الضغط عليهم للمشاركة".

 

وسبق للرئيس الأميركي دونالد ترامب أن عبر عن استيائه من موقف الصين حيال انتشار الجائحة، متهما بكين مجددا بعدم مشاركة معلومات مهمة حول الوباء.

 

وشدد ترامب، الأحد، على أن السلطات الصينية "كان ينبغي أن تعلمنا"، مكررا عبارة "الفيروس الصيني" التي تزعج النظام الصيني بشدة.

 

وواجهت الصين اتهامات كثيرة بإخفاء الحقائق حول الوباء، لكن الحكومة الصينية ترفض تلك الاتهامات، مؤكدة أنها تتحلى بالشفافية حول الإعلان عن حيثيات انتشار الفيروس.

 

وفي وقت سابق من اليوم، قال الرئيس السابق لجهاز المخابرات البريطاني (إم.آي 6) إن الصين أخفت معلومات جوهرية عن انتشار المستجد عن بقية العالم، وبالتالي ينبغي أن تُحَاسب على هذا الخداع.

 

وتخطى عدد المصابين بـ"كوفيد-19" حول العالم حاجز المليونين، صباح اليوم، فيما يقترب عدد المتعافين المسجلين من النصف مليون، مقابل أكثر من 126 ألف وفاة.