رسميا اختبار إصابة ترمب بكورونا.. والرئيس الأمريكي يدعو للصلاة
رسميا اختبار إصابة ترمب بكورونا.. والرئيس الأمريكي يدعو للصلاة

ترمب خضع اليوم للفحص الطبي بسبب إصابته بكورونا


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

اعترف الرئيس الأميركي دونالد ترمب، في مؤتمر صحافي حول ، اليوم السبت، إنه بالفعل أصبح مشتبه في إصابته بفيروس كورونا، الأمر الذي دفعه للخضوع للكشف الطبي وإجراء التحاليل المختبرية للوقوف على طبيعة حالته، بعدما تأكد رسميا إصابة عدد من الأشخاص كانوا قد خالطوه أثناء إصابتهم بالفيروس القاتل، داعيا العالم لتخصيص يوم غدا الأحد للصلاة من أجل رفع البلاء عن البشرية.

وذكر ترمب أن عدد وفيات كورونا في أميركا بلغ 50 شخصا، معربا عن أمله ألا تزداد الوفيات، وحمّل الصين مسؤولية انتشار الفيروس.

وكشف الرئيس الأميركي عن خضوعه لفحص كورونا، وذكر أنه اعتاد على المصافحة، وأنه سيحاول تجنبها مستقبلا.

وأكد ترمب تخصيص نحو 4 مليارات دولار لمواجهة فيروس كوورنا، وتحدث عن توافر 50 مليار دولار ضمن خطة الطوارئ.

وبعد ساعات قليلة من إعلان حالة الطوارئ بالولايات المتحدة، أعلن الرئيس الأميركي، أن الأحد، سوف يكون يوما وطنيا للصلاة من أجل حماية أميركا ومنحها القوة في مثل هذه الأوقات العصيبة، في إشارة إلى تفشي فيروس كورونا حول العالم.

 

وقال عبر حسابه في تويتر: "إنه لشرف عظيم لي أن أعلن يوم الأحد 15 مارس يوما وطنيا للصلاة. نحن بلد، طوال تاريخنا، نتطلع إلى الله للحماية والقوة في مثل هذه الأوقات".

وقال ترمب إنه يتنازل أيضاً عن بعض اللوائح للسماح للمستشفيات بأن "تفعل ما تريد. يمكنهم أن يفعلوا ما عليهم القيام به"، مضيفا: "إننى أعلن رسميا حالة الطوارئ الوطنية، وهما كلمتان كبيرتان جدا".

شاهد أيضا

 

وأثنى على التعاون بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي في الكونغرس فيما يخص حزمة تشريعية لمواجهة آثار كورونا.

 

وأشار إلى توفير فحص كورونا مجانا لمن يحتاجه وستتحمل الحكومة الفيدرالية تكلفته.

 

وأعلن الرئيس الأميركي ترمب أن حظر الدخول إلى الولايات المتحدة المفروض على المسافرين الذين كانوا في الآونة الأخيرة في دول شنغن في أوروبا، سيوسع نطاقه ليشمل بريطانيا وأيرلندا.

ورد ترمب على أسئلة صحافيين عما إذا كان الحظر سيشمل هاتين الدولتين اللتين كانتا معفيتين حتى الآن، بالقول "سيتم إعلان ذلك قريبا".