غواص مصري يُفجر مفاجأة بشأن جثامين حادث سقوط حافلة تقل 14 راكباً في النيل
أبرز المواد
غواص مصري يُفجر مفاجأة بشأن جثامين حادث سقوط حافلة تقل 14 راكباً في النيل أبرز المواد

غواص مصري يُفجر مفاجأة بشأن جثامين حادث سقوط حافلة تقل 14 راكباً في النيل أبرز المواد...


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

المناطق - وكالات:

شهدت العاصمة المصرية “القاهرة” بداية الأسبوع الجاري، حادث مروع تمثل في سقوط حافلة ركاب تقل 14 راكباً من أعلى كوبرى في مياه النيل، مما استدعى تدخل الجهات المعنية لانتشال جثامين الضحايا لكن باءت كافة المحاولات بالفشل.

 

ومن جانبه فجر غواص مصري مفاجأة من العيار الثقيل مؤكدا أنه لو استمر البحث عن الحافلة لسنوات وعن ركابها ومتعلقاتهم فلن يتم العثور على شيء.

 

وقال الغواص هشام عبد الجليل الشبكي في تصريحات لـ”العربية.نت” إن الأدلة والمنطق يؤكدان أن الحادث وهمي، ولا يوجد له أساس في الواقع، فلو سقطت سيارة بركابها في النيل لكان وفق قوانين الطبيعة ظهور متعلقات الركاب طافية خلال ساعات.

 

وأضاف أنه لو كان الحادث حقيقيا فلن تبعد الحافلة عن 100 متر في اتجاه القناطر الخيرية حسب اتجاه المياه، لأنه لن يتجه عكس السير، وفي هذه الحالة سيستقر في القاع بتلك المنطقة ويمكن العثور عليه، ولو سقط في اليمين من ناحية الكوبري سيستقر في منطقة قريبة وعلى بعد لن يتجاوز 10 أمتار أيضا.

 

وأضاف أن 5 من أكفأ الغواصين المتخصصين في البحث وانتشال الجثامين الغارقة في المياه السوداء، وهي مياه النيل نزلوا لهذا المكان المتوقع سقوط الحافلة فيه ولم يجدوا شيئا، مشيرا إلى أنه رغم مرور ساعات طويلة على وقوع الحادث لم يتقدم أحد حتى الآن، أو يتوجه إلى أي قسم شرطة للإبلاغ عن غياب أو فقدان أحد أقاربه أو ذويه، كما لم يبلغ أي سائق من مواقف السيارات التي كان يفترض خروج الميكروباص منها بالإبلاغ عن غياب زميل لهم أو سرقة الميكروباص واختطاف سائقه.

مصدر الخبر: almnatiq