"إغاثي" الملك يضخ أكثر من نصف مليون لتر من المياه في الحديدة
"إغاثي" الملك يضخ أكثر من نصف مليون لتر من المياه في الحديدة

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تنفيذ مشروع الإمداد المائي والإصحاح البيئي في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة. وجرى خلال الفترة من 23


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

واصل مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية تنفيذ مشروع الإمداد المائي والإصحاح البيئي في مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة.

وجرى خلال الفترة من 23 حتى 29 سبتمبر 2021، ضخ 315,000 لتر من المياه الصحية للخزانات، وضخ 273,000 لتر من المياه الصالحة للاستخدام المنزلي، وتوزيع 120 حقيبة للنظافة الشخصية، وتنفيذ 34 نقلة مخصصة لإزالة المخلفات من مخيمات النازحين، وإجراء حملة نظافة واحدة للمخيمات، إلى جانب تنفيذ الصيانة الدورية لـ 14 خزانًا وقواعدها، وإجراء 15 عملية شفط صرف صحي، استفاد من تلك الخدمات 8.400 فرد.

إلى هذا واصلت العيادات الطبية المتنقلة التابعة لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية في منطقة الغرزة بمديرية حرض في محافظة حجة تقديم خدماتها العلاجية للمستفيدين.

وراجع العيادات 366 شخصًا خلال المدة من 23 حتى 29 سبتمبر 2021م، حيث استقبلت عيادة الطوارئ 138 مستفيدًا، وعيادة الباطنية 101 شخص، وعيادة الصحة الإنجابية 9 حالات، وعيادة علاج ومكافحة الأمراض الوبائية 69 مريضًا، وعيادة الأمراض الجلدية والفطريات 33 مستفيدًا، وعيادة الجراحة والتضميد 16 فردًا، وعيادة التوعية والتثقيف مستفيدين اثنين, وفي الخدمات المرافقة فقد صُرفت الأدوية لـ 357 فردًا، فيما راجع قسم الخدمات التمريضية 87 مريضًا، كما نفذ نشاطان اثنان للتخلص من النفايات.

على جانب آخر عقد المركز في مقره بالرياض اليوم ورشة عمل تعريفية عن المنصة الإلكترونية للمساعدات الخارجية للمملكة العربية ، حيث تُعنى بالتسجيل والتوثيق الدولي للمساعدات الإنسانية والتنموية التي تقدمها المملكة.

شارك في أعمال الورشة وزارة الخارجية، ووزارة التعليم، ووزارة المالية، ووزارة الصحة، ووزارة الاقتصاد والتخطيط، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، ووزارة الطاقة، ووزارة الإعلام، والصندوق السعودي للتنمية، وهيئة الهلال الأحمر السعودي، والمديرية العامة للدفاع المدني، والبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، والهيئة العامة للزكاة والدخل، والمديرية العامة للجوازات، ومؤسسة الملك عبدالله الإنسانية، ومؤسسة الوليد الإنسانية.
وقدم مدير إدارة البحوث والمعلومات بالمركز مكي حامد عرضاً مرئياً للتعريف بمنصة المساعدات السعودية وأهم أهدافها، وإبراز أهمية تسجيل وتوثيق المساعدات الإنسانية والتنموية في المنصات الدولية ودورها في تعزيز مكانة المملكة العربية السعودية، فضلاً عن مناقشة وضع المملكة فيما يخص تسجيل وتوثيق المساعدات قبل وبعد عام 2015 م، واستعراض منصة المساعدات السعودية و منصة اللاجئين. بعدها بدأت أعمال الورشة النقاشية بين السادة الحضور.

يذكر أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - كان قد تفضل بتدشين منصة المساعدات السعودية في عام 2018م، وقام مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بإنشاء المنصة مشتملة على ما تقدمه المملكة من مساعدات إنسانية متنوعة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة، لتكون واجهة وطنية عالية التقنيات لتسجيل وتوثيق جميع ما تقدّمه المملكة إلى شعوب العالم ودوله ومنظماته من مساعدات إنسانية وتنموية وخيرية عبر تاريخها.

مصدر الخبر: سبق