وزير التعليم يكرّم 49 طالبًا وطالبة حصلوا على 107 جوائز عالمية
وزير التعليم يكرّم 49 طالبًا وطالبة حصلوا على 107 جوائز عالمية

رعى وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ اليوم، بمقر الوزارة بالرياض، حفل تكريم 49 طالبًا وطالبة حصلوا على 107 جوائز دولية في المسابقات العالمية،


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

رعى وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ اليوم، بمقر الوزارة بالرياض، حفل تكريم 49 طالبًا وطالبة حصلوا على 107 جوائز دولية في المسابقات العالمية، خلال عاميْ 2020- 2021م، بحضور الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" الدكتور سعود بن سعيد المتحمي، ورئيس مجلس إدارة هيئة التقويم والتدريب الدكتور خالد بن عبدالله السبتي.

وتَضَمّن الحفلُ، توقيعَ مذكرة تفاهم بين وزارة التعليم ومؤسسة "موهبة"؛ لتعزيز التعاون وتنظيم الأدوار والمسؤوليات الإشرافية والتنفيذية بين الجهتين، وتكامل الجهود وتجويد المخرجات في مجالات تدريب الكادر التعليمي، والبرامج الإثرائية المقدمة للطلبة، إلى جانب البرنامج الوطني للكشف عن الموهوبين، والأولمبيادات والمسابقات المحلية والخارجية، والبرامج والمشروعات المشتركة بين الوزارة و"موهبة"؛ بما يحقق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وقال الأمين العام لمؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع "موهبة" في كلمة له خلال الحفل: إن المملكة سباقة في توظيف الابتكار والتميز في شتى المجالات؛ الأمر الذي يؤكد حرص قيادتنا الرشيدة -حفظها الله- على تعزيز ثقافة الابتكار في المجتمع، والتعامل الأمثل مع الأزمات كجائحة كورونا"؛ مشيرًا إلى أن برامج مؤسسة موهبة لم تتأثر؛ بل توسعت الأنشطة، وزاد عدد المستفيدين من البرامج.

وأوضح الدكتور المتحمي أن الطلاب والطالبات حصدوا 123 جائزة دولية، من بينها 53 جائزة في مجموع مسابقات الأولمبياد الدولي 2021 التي شملت الرياضيات والفيزياء والكيمياء والعلوم، و62 جائزة كبرى في إبداع عامي 2020 و2021، كما فازوا بـ8 جوائز في معرض "آيسف الدولي للعلوم والهندسة "ISEF2021"، مقدمًا شكره لوزارة التعليم على جهودها الكبيرة المبذولة للموهوبين، التي كان نتاجها إنجازات وطنية دولية متوالية، كما قدّم شكره للمعلمين والمدربين ولجان التحكيم والطلبة المكرمين وأولياء الأمور والشركاء الاستراتيجيين.

وألقى الطلبة المكرّمون كلمة أكدوا فيها أهمية الشراكة التكاملية بين وزارة التعليم ومؤسسة "موهبة"؛ مما ساهم في رعاية واكتشاف الموهبة والإبداع بين الطلاب والطالبات؛ لتصبح المملكة منارة عالمية في رعاية واكتشاف الموهوبين من الطلبة، وأنموذجًا رائدًا لأهمية الموهوبين والموهوبات في دعم مسيرة تقدم الوطن الغالي.

عقب ذلك، كرّم وزير التعليم الطلبة الحاصلين على جوائز دولية، والمدربين والمدربات الذين قدموا خبراتهم وتجاربهم لأبنائهم وبناتهم الطلبة، كما كرم عددًا من الشركاء من الجهات الحكومية والجهات الداعمة التي ساهمت في استضافة الملتقيات التدريبية للطلبة.

ويُعد هذا الإنجاز ثمرةً للجهود المشتركة بين وزارة التعليم ومؤسسة الملك عبدالعزيز ورجاله للموهبة والإبداع وشركائهما الاستراتيجيين؛ للإسهام في إعداد جيل من الطلبة ينافس عالميًّا، وتمثيل المملكة في المسابقات الدولية، واستمرار تحقيق المنجزات الوطنية؛ بما ينعكس على مكانة المملكة في المؤشرات الدولية.

حضر الحفل نائب وزير التعليم المكلف الدكتور سعد بن سعود آل فهيد، ومسؤولو وزارة التعليم و"موهبة".

مصدر الخبر: سبق