السويد والدنمارك تعلقان استخدام لقاح موديرنا ضد كورونا بسبب “آثار جانبية”
أبرز المواد
السويد والدنمارك تعلقان استخدام لقاح موديرنا ضد كورونا بسبب “آثار جانبية” أبرز المواد

السويد والدنمارك تعلقان استخدام لقاح موديرنا ضد كورونا بسبب “آثار جانبية” أبرز المواد...


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

المناطق - الرياض:

علّقت السلطات الصحية في السويد والدنمارك، استخدام لقاح موديرنا المضاد لفيروس كورونا، عقب ورود تقارير تفيد بوجود آثار جانبية محتملة قد يسببها اللقاح.

 

وقالت وكالة الصحة السويدية، في بيان، اليوم الأربعاء، إن السبب وراء قرار التعليق يرجع إلى التقارير الواردة بشأن وجود آثار جانبية نادرة قد يسببها اللقاح مثل التهاب عضلة القلب والتهاب التامور، مُضيفة أن خطر التأثر ضئيل للغاية، وذلك حسبما نقلت “وكالة أنباء الشرق الأوسط”.

 

وأضافت أنّ قرار التعليق يشمل الأشخاص الذين ولدوا في عام 1991 وما بعده، كما أضافت أن أولئك الذين حصلوا بالفعل على الجرعة الأولى من لقاح موديرنا لن يحصلوا على الجرعة الثانية، مؤكدة أن المناقشات جارية بشأن أفضل حل يمكن التوصل إليه فيما يخص هؤلاء الأشخاص.

 

وفي الدنمارك، أوضحت وكالة الصحة هناك، أن جميع الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 18 عامًا لن يحصلوا على لقاح موديرنا بعد الآن.

 

وفي 30 أبريل الماضي، أدرجت منظمة الصحة العالمية، لقاح موديرنا المضاد لـ”كوفيد-19″ للاستعمال في حالات الطوارئ، ما جعله اللقاح الخامس الذي يتلقى إذن الاستعمال الطارئ من المنظمة.

 

وبحسب المنظمة، يقضي بروتوكول الاستعمالات الطارئة (EUL) بتقييم جودة لقاحات “كوفيد-19” ومأمونيتها ونجاعتها قبل اعتمادها، ويعدّ ترخيص اللقاحات بموجب البروتوكول شرطاً أساسياً لتوريدها إلى مرفق “كوفاكس”، كما يسمح ذلك للبلدان بتسريع إجراءات موافقتها التنظيمية على استيراد هذه اللقاحات وتوزيعها.

 

مصدر الخبر: almnatiq