زوار "كتاب الرياض" يستمتعون بتحويل أسمائهم لنماذج لجماليات الخط ا
زوار "كتاب الرياض" يستمتعون بتحويل أسمائهم لنماذج لجماليات الخط ا

على مرّ العصور ظل الخط العربي مصدر إلهام للفنانين التشكيليين العرب، الذين اتخذوا من صفحات الكتب، وجدران المساجد والقصور، والمؤسسات العامة، واللوحات، م


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

على مرّ العصور ظل الخط العربي مصدر إلهام للفنانين التشكيليين العرب، الذين اتخذوا من صفحات الكتب، وجدران المساجد والقصور، والمؤسسات العامة، واللوحات، مساحات مفتوحة لرسم الجماليات غير المحدودة للخط العربي، وامتداداً لهذا الشغف المتقد في صدور العرب، لجماليات الخط العربي، حرص الكثيرون من زوار معرض الرياض للكتاب على الحصول على نسخ لأسمائهم مكتوبة بأحد أنواع الخط العربي.

ففي ركن من جناح تطبيق "جاهز"، المشارك في المعرض، والشريك الاستراتيجي لمبادرة "عام الخط العربي" التي أطلقتها وزارة الثقافة للاحتفاء بالخط العربي ودعمه، يستضيف الجناح خمسة من الخطاطين المعتمدين من المبادرة على مدار اليوم، لمنح زوار المعرض فرصة كتابة أسمائهم بأحد أنواع الخط العربي، وهي تجربة ربما تتاح للكثيرين لأول مرة.

وحول استضافة جناح تطبيق "جاهز" للخطاطين، أوضحت المسؤولة في شركة جاهز الدولية ولاء الجهني لـ"سبق"، أن إدارة التطبيق تواصلت مع إدارة مبادرة "عام الخط العربي" انطلاقاً من الرعاية الرسمية للمبادرة ورغبة في دعمها، لمنح زوار معرض الكتاب تجربة فريدة يحظون فيها بجماليات الخط العربي التي تنعكس على حروف أسمائهم.

وفي حديثه مع "سبق" بين الخطاط السعودي عبدالعزيز صالح البديوي، أن خطاطي جناح تطبيق "جاهز" يتيحون أنواع كثيرة من الخط العربي للزوار منها خط الثلث وخط النسخ وخط الديواني، والأخير هو أكثر الخطوط طلباً من الزوار بسبب جمالياته، كما أنه لا يستغرق وقتاً في الكتابة.

وعن عدد الزوار الذين يطلبون كتابة أسمائهم، أفاد "البديوي" بأنه يبلغ 400 زائر كل ثلاث ساعات تقريباً، مشيراً إلى أن هذه الإحصائية دقيقة لأنها مستقاة من عدد الأورق، التي يكتبها الخطاطون الموجودون في الجناح.

مصدر الخبر: سبق