أم كلثوم تواجه المهرجانات الشعبية في دار الأوبرا المصرية (صور)
أم كلثوم تواجه المهرجانات الشعبية في دار الأوبرا المصرية (صور)

أم كلثوم تظهر في الحفل رغم مرور 45 عاما على وفاتها


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

أقام دار الأوبرا المصرية، حفلا باستخدام تقنية التصوير المجسم هولوجرام لتجسيد كوكب الغناء العربي أم كلثوم، لتظهر على خشبة المسرح رغم مرور أكثر من 45 عاما على وفاتها.

بدأت حفل أم كلثوم بوضغ مجسم لدرع ذهبي كبير مدعم بصورتها دون عليه كوكب الشرق أم كلثوم 2020، وفور رفع الستار عن المسرح ظهرت أم كلثوم في صورة ضوء مجسم في منتصف مسرح دار الأوبرا المصرية، ما تسبب في موجة حارة من التصفيق بين جمهور الحفل.

الحفلة كانت من الماضي تركت انطباعا بوجود كوكب الشرق أم كلثوم فعليا على خشبة المسرح الذي امتلء على آخره، وكان الحضور من الرجال والنساء والشباب يرتدون ملابس السهرة الرسمية، وكأنها أمسية غنائية حقيقية لأم كلثوم ترجع إلى الماضي.

ثم ظهرت أم كلثوم ترتدي فستاناً زاهياً بنفسجي اللون يحمل في وسط حُلية لامعة، وتمسك بوشاحها الشهير في يدها، واستمر عرضها لمدة 15 دقيقة متواصلة، غنت خلالها كوكب الشرق مقطعا من إحدى روائع أغنياتها "حيرت قلبي معاك"، ليحدث تفاعل رهيب من جمهور الحاضرين الحفل.

وقال مجدي صابر رئيس دار الأوبرا المصرية، إن استخدام التقنيات الجديدة يهدف لاستقطاب الأجيال الشابة وتشجيعهم على التمسك بتراثهم وتاريخهم، في وقت تشهد الساحة الغنائية المصرية احتدام الخلاف بين جيل حديث يؤدي لوناً جديداً من الموسيقى الشبابية الصاخبة يُطلق عليها اسم "المهرجانات"، ونقابة المهن الموسيقية التي قررت منع التعامل مع هؤلاء المطربين بحجة حماية الذوق العام.

ومن المنتظر أن تقوم الأوبرا، بحسب ما قال صابر، بتقديم حفلات مشابهة بهذه التقنية لأسماء أخرى من عمالقة الطرب من أمثال محمد عبد الوهاب وعبد الحليم حافظ.