قصة أشجع سعودي.. شاهد لحظة تكريمه ومقطع فيديو يخلد شجاعته
قصة أشجع سعودي.. شاهد لحظة تكريمه ومقطع فيديو يخلد شجاعته

أميرة الحدود الشمالية السعودية يكرم أشجع جندي في المملكة


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

كثيرة هي قصص وحكايات الشجاعة في المملكة العربية ، ففي كل مجال تجد جنود مجهولة شرابهم حب البلاد وطعامهم حفظ أنفس العباد، ولحنهم شجاعة واقتداء، لكننا اليوم أمام قصة أشجع جندي سعودي دارت وقائعها في بمحافظة رفحاء السعودية، بطلها شاب سعودي شرب شرف الجندية يدعى عبد العزيز بن خضر الشمري، لن تمر شجاعته مرور الكرام لكنها حتما ستتعلق بالأذهان، لما لا ومقطع الفيديو الذي رصد فعله العظيم سيظل في نطاق التداول بين الأجيال.

 

كلمة أشجع سعودي ربما تعتقد أنها توصيف كاتب المقال للواقعة، أو مدح وزيادة في الإطراء على شخص ليس إلا جندي من جنود المملكة العربية السعودية، لكن الذي أطلق عليه المسمى صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز، أمير منطقة الحدود الشمالية، خلال حفل تكريمه للجندي أول عبد العزيز بن خضر الشمري، الذي استقبله بنفسه داخل مكتبه بالإمارة.

 

اليوم الخمس، كرم الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز، الجندي أول في قطاع حرس الحدود بمحافظة رفحاء عبدالعزيز بن خضر الشمري؛ نظير إنقاذه سيدة وأطفالها من حادث مروري، من خلال الإسراع بسيارته وعرضها أمام سيارة مسرعة لتمكين السيدة وأطفالها من المرور بسلام، تكريما يخلده التاريخ بعد أن أظهرت مقاطع الفيديو التي وثقت لحظة الشجاعة والإقدام، كيف قدم الجندي ابن المملكة نفسه فداء لأبناء أمته رغم أنه غير مجبر على القدوم نحو هذا الفعل الذي عرضه للموت الحتمي.

 

وقدم الأمير فيصل بن خالد أمير المنطقة الحدودية الشمالية تقديره للجندي أول عبد العزيز بن خضر الشمري، مشيدًا بتفانيه وشجاعته غير المستغربة على رجال الأمن، منوهًا بما يقوم به رجال الأمن في المنطقة من جهود في جميع المجالات الأمنية، سائلًا الله تعالى أن يحفظ البلاد من كل سوء ومكروه، وأن يديم على الجميع نعمة الأمن والأمان، وأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله.

 

فيما عبر الجندي أول الشمري عن شكره وتقديره لسمو أمير منطقة الحدود الشمالية على هذه اللفتة الكريمة، مؤكدًا أن هذا التكريم دافع له ولزملائه لتأدية المهام المناطة بهم بكل دقة واهتمام، سائلًا الله عز وجل التوفيق للجميع.

">