الكويت تطالب المتعافين من كورونا بالتبرع بالدم لاستخدامه في العلاج
الكويت تطالب المتعافين من كورونا بالتبرع بالدم لاستخدامه في العلاج

الكويت تطالب المتعافين من كورونا بالتبرع بالدم لاستخدامه في العلاج


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

طالبت وزارة الصحة الكويتية، اليوم الجمعة، من الأشخاص المتعافين من كورونا التبرع بالدم لصالح مشروع استخدام البلازما الخاصة بهم في إنتاج لقاح مضاد لفيروس كوفيد 19، وذلك بعدما أعلن وزير الصحة الكويتي الشيخ الدكتور باسل الصباح، شفاء 12 حالة من المصابين ليرتفع بذلك عدد الحالات التي تعافت وتماثلت للشفاء في البلاد إلى 123 حالة.


وقال الشيخ باسل الصباح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) إن حالات الشفاء تعود إلى عشرة مواطنين كويتيين ومقيمين اثنين مضيفا أن التحاليل والفحوص المخبرية والإشعاعية أثبتت شفاء تلك الحالات من وسيتم نقلها إلى الجناح التأهيلي في المستشفى المخصص لاستقبال المصابين بالفيروس تمهيدا لخروجها من المستشفى خلال اليومين المقبلين

 

وأعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الصحة الكويتية الدكتور عبدالله السند اليوم الجمعة تسجيل 83 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) في البلاد خلال ال24 ساعة الماضية ليرتفع بذلك عدد الحالات المسجلة في البلاد إلى 993.

وقال السند في بيان صحفي إن الحالات هي (حالتان لمواطنين كويتيين مرتبطتان بالسفر للمملكة المتحدة وهما ضمن رحلات الإجلاء الجوي الأخيرة) في حين سجلت 77 حالة مخالطة لحالات تأكدت إصابتها بالمرض.

 

وأضاف أن الحالات المخالطة هي (حالة واحدة منها لمواطنة كويتية) و(51 حالة لمقيمين من الجنسية الهندية) و(ثماني حالات لمقيمين من الجنسية الباكستانية) و(سبع حالات لمقيمين من الجنسية البنغلاديشية) و(خمس حالات لمقيمين من الجنسية النيبالية) و(ثلاث حالات لمقيمين من الجنسية المصرية) و(حالة لمقيم من الجنسية السورية) و(حالة لمقيمة من الجنسية الفلبينية).

 

وذكر أنه تم رصد أربع حالات قيد التقصي الوبائي وجميعها قيد البحث عن أسباب العدوى وفحص المخالطين لهم منها (حالتان لمواطنين كويتيين) و(حالة لمقيم من الجنسية المصرية) و(حالة لمقيم من الجنسية السورية) ليرتفع مجموع عدد الحالات المسجلة في دولة الكويت إلى 993 حالة.

 

وكان وزير الصحة الشيخ الدكتور باسل الصباح أعلن في وقت سابق صباح اليوم شفاء 12 حالة من الحالات التي كانت قد أصيبت بمرض فيروس كورونا المستجد (كوفيد - 19) ليصل مجمل من أعلن شفاؤهم من المرض حتى الآن إلى 123 حالة.

 

أما بالنسبة لمجموع الحالات التي تتلقى الرعاية الطبية في العناية المركزة فقد بلغ عددها 26 حالة هي 16 مستقرة وعشر حرجة وبذلك يصبح مجموع الحالات المصابة بالمرض ومازالت تتلقى الرعاية الطبية 869 حالة.

 

وجدد السند الدعوة للمواطنين والمقيمين الكرام بمداومة الأخذ بكل سبل الوقاية والمكوث في المنزل وتجنب مخالطة الآخرين والحرص على تطبيق استراتيجية التباعد البدني موصيا كذلك بزيارة الحسابات الرسمية لوزارة الصحة والجهات الرسمية في الدولة للاطلاع على الإرشادات والتوصيات وكل ما من شأنه المساهمة في احتواء انتشار الفيروس.