تاريخ بداية الترم الثاني ١٤٤٣ وفقًا للتقويم الدراسي بعد التعديل
تاريخ بداية الترم الثاني ١٤٤٣ وفقًا للتقويم الدراسي بعد التعديل

تاريخ بداية الترم الثاني ١٤٤٣ وفقًا للتقويم الدراسي بعد التعديل...


لمتابعه أخبار الطيران والسفر للمملكة ، قم بالاشتراك فى قناة التليجرام اخبار السعودية (نبض)

بعد أن اختلف التقويم بشكل جذري بدأ الطلاب في التساؤل عن تاريخ بداية الترم الثاني فهو من الأسئلة الهامة المطروحة من خلال مواقع التواصل المختلفة، وهذا تزامناً مع اقتراب بدء الامتحانات الخاصة بالصف الأول وتعد السنة الدراسية الحالية الأولى من نوعها بالمملكة بعد أن تم تحديث نظام التعليم بها بشكل كلي، وأضيفت العطل والإجازات كما أصبح هناك ترم ثالث بعد أن كانوا لعام متكون من 2 ترم، وهذا ما جعل الطلاب دائماً يتساءلون عن المواعيد الخاصة بالترم ولا سيما ميعاد بدء الترم الثاني ونحن سنقدم لكم كافة المعلومات التي تحتاجون إليها.

تاريخ بداية الترم الثاني

إن ميعاد بدء الترم الثاني لهذا العام 2021 ستكون الأحد 5 ديسمبر الموافق 1/5، وهذا بعد أن ينتهي الطلاب من إجازاتهم الخاصة بالفصل الأول والتي ستكون عبارة عن عشرة أيام، بعد أن تنتهي اختباراتهم وسيبدأ الطلاب الدوام بعدها بشكل رسمي، كما أنهم سيؤدون بعض الاختبارات وسيكون لديهم إجازات مطولة ثلاثة بالترم الثاني، وفقاً للنظام الحديث الذي تم اعتماده داخل المملكة ولجميع الفئات العمرية المختلفة.

العام الدراسي 1443

إن العام الدراسي داخل المملكة قد شهد تغيراً جذرياً بالنظام بشكل كامل حيث بدء العام الدراسي أبكر من كل عام في التاسع والعشرين من أغسطس، فمن العادي أنه كان يبدأ من منتصف سبتمبر أو أخره ولكن هذا العام تم تقديمه استعداداً للتغيير الجذري الحادث بنظام التعليم، وأضيف الترم الثالث، كما أنه تم إضافة بعض المواد وزادت أيام الدراسة الفعلية التي تساعد الطلاب في الإلمام بالمادة العلمية بشكل أفضل وتعويض الطلاب عن كافة الأشياء التي حدثت إليهم خلال العامين السابقين بسبب انتشار جائحة.

وهذا النظام يجعل الطلاب يتم بناءهم دراسياً على أساس علمي سليم، وتزيد من قدرتهم على الاستيعاب والتحصيل وأصبح كل ترم دراسي 13 أسبوع مضاف لهم بعض الإجازات المطولة التي يحصل عليها الطلاب، إضافة لإجازات منتصف الفصول الدراسية وكل هذا يساعد الطلاب على أن يحصلوا على الترفيهية الكافي ويعودوا بعدها للدراسة مستعدين بشكل كامل، وهذا ما أدى لقتل الملل الذي كان يصيب العام الدراسي وخوفاً من أن يتزمر الطلاب بسبب طول أيام الدراسة وزيادة الدوام، ولذلك فإن هذا النظام التعليمي الحديث هو لصالح الطلاب تماماً واتباعاً للطرق الأفضل والأحداث في التعليم التي تقوم به دول العالم المتقدمة ذو التعليم الناجح.

 

مصدر الخبر: masrmix