السعودية الآن.. نصف مليون ريال غرامة على المواطن في هذه الحالة
السعودية الآن.. نصف مليون ريال غرامة على المواطن في هذه الحالة

فرض غرامة 500 ألف ريال على أي شخص يرتكب هذا الفعل


قم بالإشتراك فى مجموعة الفيسبوك لمتابعة أخر أخبار الجوازات وفيروس كورونا فى المملكة
مغتربون في السعودية | أخبار الجوازات

أصدرت النيابة العامة بالمملكة العربية ، بيانا صحفيا صباح اليوم الإثنين، أعلنت فيه فرض غرامة 500 ألف ريال على أي شخص يمتنع عن الاعتراف ببياناته الصحية، والأماكن التي زارها، والبلدان القادم منها، أمام السلطات المختصة على المنافذ الحدودية البرية، وذلك في إطار إجراءات احترازية تسعى لتعقب حالات الإصابة بفيروس كورونا القادمة من إيران.

وقالت النيابة العامة السعودية: يجب على جميع المسافرين سواء كان سعودي الجنسية أو مقيم من  القادمين إلى المملكة العربية السعودية "جواً، براً، بحراً"، والمسؤولين عن وسائل النقل المختلفة أو مشغليها الإفصاح عن البيانات الصحية المطلوبة من الجهة المختصة في المنافذ الوطنية.

وأوضح بيان النيابة العامة، أنه بحسب نظام المراقبة الصحية في منافذ الدخول تصل الغرامة إلى 500 ألف ريال لمن لم يفصح عن بياناته الصحية في المنافذ، لذا يتسوجب الأمر من جميع المسافرين القادمين إلى السعودية على الرحلات الدولية الالتزام بالتعليمات لمنع وفادة الأمراض ذات الأثر الوخيم على الصحة العامة

وأصدرت سلطات المملكة العربية السعودية، صباح اليوم الإثنين، قرارا جديدا في إطار الإجراءات التي اتخذتها بشأن مواجهة انتشار المستجد بين مواطنيها، تضمن حظر السفر إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة الكويت، ومملكة البحرين، ووقف والبحرية مع تلك البلدان.

وبثت وكالة الأنباء السعودية الرسميا، بيانا مقتضب، ذكرت فيه أنه إلحاقًا لقرار حكومة المملكة العربية السعودية بقصر الدخول إلى أراضيها مؤقتًا للقادمين من دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة الكويت، ومملكة البحرين، على المنافذ الجوية فقط، فقد صرح مصدر مسؤول في أنه وفقًا للإجراءات الوقائية والاحترازية الموصى بها من قبل الجهات الصحية المختصة في المملكة العربية السعودية، في إطار جهودها الحثيثة للسيطرة على فيروس كورونا الجديد (COVID19) ومنع دخوله وانتشاره، يستم اتخاذ إجراءات مغايرة.

وقالت الوكالة أنه إنطلاقًا من الحرص على حماية صحة والمقيمين في المملكة العربية السعودية للحفاظ عليهم وضمان سلامتهم، فقد قررت حكومة المملكة تعليق سفر المواطنين والمقيمين مؤقتًا إلى كل من دولة الإمارات العربية المتحدة، ودولة الكويت، ومملكة البحرين، وجمهورية لبنان، والجمهورية العربية السورية، وجمهورية كوريا الجنوبية، وجمهورية مصر العربية، وجمهورية إيطاليا، وجمهورية العراق، وكذلك تعليق دخول القادمين من تلك الدول أو دخول من كان موجودًا بها خلال ال 14 يومًا السابقة لقدومه.

كما قررت المملكة العربية السعودية إيقاف الرحلات الجوية والبحرية بين المملكة والإمارات والكويت والبحرين، بعد أن كان هناك استثناء في التعامل مع رحلات تلك الدول، قررت الحكومة أيضا استثنا رحلات إجلاء المواطنين السعوديين، وعمليات الشحن والتجارة، مع اتخاذ الاحتياطات اللازمة والضرورية، فضلا عن منح وزارتي الداخلية والصحة حرية التنسيق للتعامل فيما بينهما مع الحالات الإنسانية والاستثنائية والطارئة.