أخبار عاجلة

اليمن الان / وزير الخارجية السعودي يفجر مفاجأة" الدوحـة منحت جوازها لأكبر تكـفيري عرفته السعودية"!

اليمن الان / وزير الخارجية السعودي يفجر مفاجأة" الدوحـة منحت جوازها لأكبر تكـفيري عرفته السعودية"!
اليمن الان / وزير الخارجية السعودي يفجر مفاجأة" الدوحـة منحت جوازها لأكبر تكـفيري عرفته السعودية"!
الساعة 02:57 صباحاً - 2017/07/23 (اليمني اليوم - محمد حسن )
بَيْنَ وَاِظْهَرْ وزير الخارجية السعودي عادل الجبير أن الدوحة منحت جوازاً قطرياً للإرهابي عبدالعزيز المقرن مكنه من دخول أراضي المملكة، وتمكن من تنفيذ عدة عمليات إرهابية. وتـابع الجبير أن الدوحة قدمت تسهيلات للمقرن، أحد أخطر الجماعات الأرهابية الذين عرفتهم المملكة، حتى ارتكابه ثلاثة جرائم إرهابية في المملكة قبل مقتله على يد أجهزة الأمن السعودي، مؤكداً تورط قطر في العمليات الإرهابية التي تعرضت لها المملكة طوال العقدين الماضيين. يقدم هذا الإعلان دليلا جديدا يضاف إلى قائمة طويلة من الأدلة، التي تثبت تورط قطر بدعم الجماعات الأرهابية وتجنيسهم، لضرب أمن دول الخليج وغيرها من الدول المجاورة. وكان المقرن قضى مدداً متفاوتة ما بين 1990 و1994 في أفغانستان ثم قاتل أيضا في الجزائر والبوسنة، ثم عاد إلى الرياض في 2004 من أَثناء جواز سفر قطري منفذاً عدة هجمات في المملكة منها استهداف مبنى إدارة الطوارئ بوزارة الداخلية في الرياض ما أسفر عن قتلى وجرحى. وتمكنت الأجهزة الأمنية من قتله في 18 يونيو/ حزيران 2004، في عملية أمنية بحي الملز في الرياض، وهو يحمل الجواز القطري للتنقل، وأشرف على تفجيرات المحيا والخبر، وكان سبق أن قاتل في البوسنة وأفغانستان وإثيوبيا والجزائر، وقضى أكثر من 16 عاماً في خدمة«القاعدة». واستهدف تنظيم القاعدة بقيادة المقرن هجوم ينبع في المدينة الصناعية النموذجية، بعدها قتل التنظيم مواطناً ألمانياً بالرصاص في حي الحمرا، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ نفذوا 3 هجمات أخرى أدت إلى مقتل 20 شخصاً. وتزعم المقرن، تنظيم القاعدة في الريـاض لمدة ثلاثة أشهر، كانت الأكثر دموية في تاريخها. وبدأ الرجل رحلة التطرف من أفغانستان في التسعينيات، حيث حَصَّل تدريبه في معسكرات القاعدة. وبعد تنقله بين دول عدة، عاد إلى الرياض متزعماً القاعدة، بمهمة دموية، من أَثناء جواز سفر قطري. وبدأت المهمة الإرهابية للمقرن وأتباعه سَنَة 2004، فيما يعرف ب«تفجير المرور» بالرياض، حين استهدفت سيارة مفخخة مبنى إدارة الطوارئ بوزارة الداخلية ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى. وفي مايو/ أيار من العام نفسه، نفذ التنظيم «هجوم ينبع» مستهدفاً شركة في المدينة الصناعية النموذجية وأوقع ذلك الاعتداء الإرهابي قتلى وجرحى قبل أن يُقتل المنفذون باشتباكات مع . وبعدها بثلاثة أسابيع قتل التنظيم بالرصاص مواطناً ألمانياً في حي الحمرا بالرياض. وفي الشهر ذاته نفذ تنظيم القاعدة بالخبر اعتداء من ثلاث مراحل، قتل فيها رجال أمن وموظفين ونحو 22 شخصا في فندق من بينهم أجانب. أما الحادثة المفصلية فكانت في التاسع من يونيو حين قتلوا موظفا أمريكيا في شركة حربية وخطفوا آخر، واستغل التنظيم المخطوف لمساومة السلطات، والمطالبة بالإفراج عن معتقلين للقاعدة مقابل عدم قتله. وانتهت العملية بقتل التنظيم الإرهابي للرهينة الأمريكي، وكانت هذه الحادثة بداية النهاية لتنظيم القاعدة بالسعودية. مِنْ نَاحِيَة أُخَرِيٍّ، ذكــر السفير السعودي في الأردن الأمير خالد بن فيصل بن تركي، إنه يترتب على الحكومة القطرية أن تقرر بنفسها أين تقع مصلحتها، إن كانت مع إخوانها العرب وجيرانها في الخليج، أو أن تختار دولاً أخرى، مشيراً إلى أن اللعب على تناقضات الدول ومحاولة كتـب الفوضى وإثارة الفتن لم يعد مجدياً. وبين وأظهـــر الأمير خالد في حوار أجرته معه صحيفة «اليوم» الريـاض، أن ما يربط قطر وإيران علاقة تآمر، مشيراً إلى أن دعم الدوحة لبعض المنظمات ليس من أجل الخير، بل هو دعم سياسي تحريضي لنقض الأمن وزعزعة استقرار الدول الأربع. وتـابع السفير أنه يستبعد اللجوء إلى الحل العسكري، موضحاً أن سياسة المملكة ليست ضد سيادة الدول بل تنتهج نهجاً بعدم التدخل في شؤون الآخرين. وتـابع الأمير: «قناة الجزيرة تروج للحرية الصحفية وحرية الفرد وحرية الرأي وتدعو إلى ما يسمى الديمقراطية، فكل هذه الأشياء النبيلة أو ما يعتقد أنها نبيلة لا تجدها في قطر، فالأولى أن تقوم الجزيرة بنقل ما يحدث داخلياً». وذكـر: «أصبح لزاماً على الحكومة القطرية أن تقرر هي بنفسها أين تقع مصلحتها، هل هي مع إخوانها وجيرانها أو مع دول أخرى، وهي لا تأخذ بالاعتبار مكانها الجغرافي وبعدها الديمغرافي، ولكن الحق دائماً يبقى، فاللعب على تناقضات الدول ومحاولة كتـب الفوضى وإثارة الفتن في الدول داخلياً لم يعد مجدياً، فهذه الوسائل تم استعمالها سابقاً في فترة الخمسينيات والستينيات إلا أنها لم تنجح». (وكالات)

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

المصدر : اليمني اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق خبير سعودي كشف عن مخطط ماسوني خطير يستهدف المملكة .. وشخصية يمنية بارزة أحد أبطاله (الاسم والصورة)
التالى بالصور والفيديو.. شابة يمنية عشرينية أشعلت شبكات التواصل بجمالها وماذا قالت لقناة العربية؟

معلومات الكاتب

أخدت العلم وطلبه منذ صغري بعناية - متخصص فى نقل اخبار اليمن