في استجابة للتقاليد، وطلبا لمحصول وفير من الأسماك، عقد عمدة مدينة مكسيكية قرانه على تمساح. وضمن طقوس الحفل سار موكب العروسين في شوارع مدينة "سان بيدرو هوا مِيلولا" جنوبي المكسيك على أنغام جوقة موسيقى محلية، ومن ثم تمت مراسم عقد القران في مبنى بلدية المدينة.
وهذه الطقوس تمارس منذ حوالي سَنَة 1789 لطلب الرزق الوفير من الأسماك وبقية المحاصيل البحرية، وفقا لمعتقدات السكان المحليين على ساحل المحيط الهادئ.
وتعتقد قبائل شونتال التي تقطن المنطقة أن التمساح "مخلوق ملوكي"، وأن هذه الطقوس تجلب السلام والازدهار للمنطقة وسكانها.

المصدر : سودارس