أخبار عاجلة
التشكيل المتوقع للأهلي أمام وادي دجلة -
شاهد.. حاجان يخففان عن أمهما المسنة لهيب الشمس -

السعودية الأن / New Era بقيادة الأمراء الجدد

السعودية الأن / New Era بقيادة الأمراء الجدد
السعودية الأن / New Era بقيادة الأمراء الجدد

سرايا بوست / / صحت المملكة صباح (الأربعاء) على رداء جديد، يليق بمملكة المستقبل والعهد الْحَديثُ الذي تتطلع له، واختارت القيادة توقيتا ومكانا مباركين لاستقبال وبداية «النيو إيرا» New Era العهد الْحَديثُ، والمتمثل في مبايعة الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولياً للعهد، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف وزيراً للداخلية، ومراسم ملكية أخرى لتصعيد الشباب لقيادة المملكة نحو أفق أرحب.

هذا العهد الْحَديثُ يأتي في خضم تغيير الرداء السعودي من أجل مواجهة التحديات وفرض الواقع والمنطق في منطقة ، والتي عاث فيها الملالي والأنظمة الاستبدادية واستباحوا شعوبها ودولها، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تمر المنطقة بمنعطفات اقتصادية وسياسية واجتماعية كان لا بد للمرحلة من «عهد» يتميز بروح الشباب، ويستطيع مواكبة التحولات، وانعكست هذه المبايعة على المشهد العالمي والتي ملأته الصحف تحليلاً وقراءة لما للمملكة من ثقل على المستويين الإقليمي والعالمي.

وكان تاريخ 10 مارس 2015 ينبئ عن هذا العهد الْحَديثُ، حيث صـرح الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز من أَثناء تغريدة في «تويتر» قائلاً: «هدفي الأول أن تكون بلادنا نموذجاً ناجحاً ورائداً في العالم على كافة الأصعدة، وسأعمل معكم على تحقيق ذلك»، فتحركت جيوش المملكة ما بين تمريـن وخوض حروب، وتم إقرار برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 وسط إصلاحات وإقالات وتعيينات وتكليفات واسعة ليتوج هذا العهد باختيار محمد بن سلمان وسط فريق من الشباب المليء بالطموح والمستقبل والسواعد التي ستواصل الإبحار بالمملكة نحو النموذج المنشود.

وتماهت صحيفة الـ«وول ستريت جورنال» الأمريكية، من أَثناء تقرير موسع بعنوان «التغييرات الريـاض تملك هدفا واحدا: دفع المملكة نحو العصر الجديـد»، موضحة أن الملك سلمان عندما وصل لسدة الحكم، ظهر للمتابعين أن هناك اختلافاً قليلاً في الطريقة التي كانت تمشي عليها الريـاض منذ عقود.

وتأتي تحولات العهد الْحَديثُ للمملكة في أحد أكثر المجتمعات محافظة في العصر الجديـد، حيث سيعمل هذا التحول على مواصلة التأثير في المنطقة اقتصادياً وسياسياً، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يرسخ هذا العهد على تأمين المستقبل وضمانه من أَثناء اختيار الأمير محمد بن سلمان وليا للعهد.

وتتمثل أحد أوجه العهد الْحَديثُ الواضحة في قيادة الأمير الشاب محمد بن سلمان لبرنامج التحول الوطني، وإعلانه رؤية 2030، وبرامجها التنفيذية، والذي يشير إلى الإمكانيات التي يتمتع بها الأمير، وطرحه جزءا من أسهم أرامكو في البورصات ليكون أكبر طرح عالمي، لاستثمار عائداته في صندوق سيادي لتنويع الاقتصاد السعودي، مما يجعل التغيير أكثر إلحاحاً.

وسيلقي العهد الْحَديثُ بظلاله على المستقبل السياسي والاقتصادي للمملكة، وأسواق النفط العالمية، والحلفاء داخل وخارج الشرق الأوسط، وتوحيد بيت الحكم السعودي من أجل مواجهة التحديات. ويواجه العهد الْحَديثُ العديد من التحديات في منطقة الشرق الأوسط خِلَالَ انقضاء العقوبات الغربية المرتبطة بالبرنامج النووي على إيران، والمشاركة مع التحالف العربي في حرب لاستعادة الشرعية اليمنية، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ تقود المملكة ودول أخرى مقاطعة دبلوماسية تجاه قطر بسبب علاقاتها مع إيران


المصدر : صحيفة عكاظ

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «الحج الكبرى» توصي بخطة دولية لمعالجة التطرف والإرهاب
التالى «النقل»: فتح مسارات طريق بريمان «جدة ـ مكة»

معلومات الكاتب