ذكــر مسؤول أمريكي كبير أن الرياض لم تخطر الولايات المتحدة الأمريكيـه مسبقا بترقية الأمير محمد بن سلمان لكنها توقعت ذلك على حد قوله. واتصل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي كانت الريـاض أول محطة في جولته الخارجية الشهر الماضي بالأمير محمد لتهنئته على ترقيته. وذكـر البيت الأبيض في بيان بعد الاتصال الهاتفي “بحث الزعيمان أولوية قطع كل أشكال الدعم للإرهابيين والمتطرفين بالإضافة إلى كيفية حل النزاع الراهن مع قطر. كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ بحثا جهود تحقيق سلام دائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين”. ورحب وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون أيضا قائلا “نتطلع للعمل عن كثب مع الأمير محمد بن سلمان والسعودية للنهوض بالاستقرار في على المدى البعيد”. وكان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، قد أَبْرَزَ أوامر ملكية، صباح الأربعاء، غيّر بموجبها نظام الحكم بالمملكة، وأبرزها أمر يقضي بإعفاء الأمير محمد بن نايف من منصب ولي العهد، وتعيين الأمير محمد بن سلمان خلفًا له، إضافة إلى تعيينه نائبًا لرئيس مجلس الوزراء واحتفاظه بمنصب وزير الدفاع.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

المصدر : اليمني اليوم