تصدرت الأوامر الملكية، التي أصدرها العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، فجر اليوم الأربعاء، اهتمامات وسائل الإعلام الإيرانية التي وصفت الخطوة بأنها “انقلاب ناعم”.


وكتب التلفزيون الإيراني في عنوان على موقعه على الإنترنت “انقلاب ناعم في الريـاض/الابن يصبح خلفا لوالده”.


وكان متوقعا لدى المراقبين أن تثير هذه الخطوة قلق القيادة في إيران بعد تصريحات الأمير محمد الشهر الماضي عندما ذكــر إنه يجب نقل “المعركة” إلى إيران.


وانعكس هذا القلقل في تقرير لموقع “بولتن نيوز” المعروف بقربة من جهاز الاستخبارات التابع للحرس الثوري الإيراني، الذي زعم أن “المنطقة ستمر بظروف صعبة للغاية بعد المناصب التي تقلدها الأمير محمد بن سلمان” الذي اعتبر التقرير أنه “يميل للخيارات العسكرية في حل المشاكل”

اخبار اليمن

المصدر : بو يمن الاخبارية