هاذ ما يحدث ل" شرائح ليمون ونعناع.. تعزز طاقتك وتنقص وزنك وتكفيك شر السكر

نعقد العزم كثيرا على تقليل السكر في طعامنا، وإعادة النظر في نظامنا الغذائي، غير أن هذه النوايا تبوء غالبا بالفشل قبل الشروع في تطبيقها.

وتحمل دراسة كندية حديثة المزيد من الأخبار السيئة، حيث وجدت أن اتباع نظام غذائي عالي السكر يزيد خطر الإصابة بأمراض التهاب الأمعاء، وله تأثير كبير على صحتنا.

وأجرى الدراسة باحثون بكلية الطب في جامعة ألبرتا الكندية، ونشرت في دورية تقارير علمية (Scientific Reports) .

وأوضح الباحثون أن الأطعمة الغنية بالألياف تغذي بكتيريا الأمعاء "الجيدة" التي تعيش في الأمعاء، وتنتج أحماضا دهنية تعد ضرورية لاستجابة مناعية فعالة لعمل الجهاز المناعي البشري.

في المقابل، فإن تناول الوجبات الغذائية التي تحتوي على نسبة عالية من السكر، يغذي الميكروبات "السيئة"، مثل الإشريكية القولونية المرتبطة بالالتهاب، ويقلل الاستجابة المناعية.

ونقدم لك هنا مجموعة من الطرق التي تساعد على بدء نمط حياة صحي يوفر لك المزيد من الألياف الغذائية، ويقلل تناول السكر الضار، وفقا لموقع "إف.بي.ري" الروسي:

1- إبريق ماء
قال الموقع إن وضع شرائح الليمون أو البرتقال أو أوراق النعناع في إبريق من الماء يساعد على تعزيز الطاقة في الجسم وإنقاص الوزن، وينصح بتناول هذا المشروب كبديل عن المشروبات الغازية المحلاة.
2- فطور الصباح
تناول المنتجات التي تحتوي على نسب عالية من الألياف يساعد على تحسين الصحة، وقد ثبت علميا أن الألياف تسهم في خفض نسبة الكوليسترول في الدم، وتعد وجبة الفطور الوقت الأنسب لتزويد الجسم بمواد مغذية. بالتالي، ينبغي اختيار أنواع الحبوب الغنية بالألياف، مثل حبوب القمح.

3- طبق فاكهة
الفاكهة بجميع أنواعها تعود بالكثير من النفع على صحة الإنسان، مما يستدعي إدراجها في النظام الغذائي والحرص على وضع طبق من الفاكهة على الطاولة أو في المكان الذي تجلس فيه غالبا. بالإضافة إلى ذلك، يمكن وضعها في كيس واصطحابها من أجل تناولها أثناء العمل أو في الطريق إليه؛ لضمان الحصول على المزيد من الفيتامينات والألياف والمواد الغذائية القادرة على مكافحة الأمراض بشكل يومي.

بشكل عام، يُنصح بشراء الفاكهة الطازجة من السوق، وتحديدا من البائعين الموثوقين، ويعد الموز والتفاح والبرتقال والأناناس من أفضل الفواكه.

تجدر الإشارة إلى أنه يجب أن تكون الفواكه طازجة وخالية من الشوائب الضارة والبقع الداكنة التي تشوه مظهرها.

4- الأسماك
وذكر الموقع -نقلا عن جمعية القلب الأميركية- أن الأحماض الدهنية تعد عنصرا ضروريا لصحة الجسم؛ لذلك يُنصح بتناول السمك على الأقل مرتين في الأسبوع. علاوة على ذلك، يُجمع الأطباء على أن الأسماك تعود بفائدة أكبر على الجسم مقارنة باللحوم، نظرا لأنها تمثّل مصدرا غنيا بالبروتين الحيواني والدهون غير المشبعة المفيدة لصحة القلب.

وتندرج أسماك السلمون والماكريل والرنجة والسلمون المرقط والسردين والتونة ضمن قائمة الأسماك الأكثر فائدة، بينما يشكل تناول بعض الأنواع الأخرى مثل سمك القرش والتونة الصفراء والتونة ذات العيون الكبيرة خطرا على صحة الإنسان بسبب تراكم الزئبق والسموم داخلها.

ويمكن شراء السمك على شكل شرائح، مما يساعد على إعداد العشاء بشكل أسرع، كما يمكن استعمال منتجات بحرية أخرى مثل الروبيان والقشريات.

المصدر : وكالة الأناضول,مواقع إلكترونية

 

 

المصدر : العين

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

معلومات الكاتب