ماذ يحدث معلومات تنشر للمرة الاولى ...هذا ماحدث في اخر لحظات الراحل صدام حسين لن تصدق لمن أعطى المصحف الذي كان يحمله وماهي الرسالة الخطيرة التي كانت داخله "شاهد"

كشف مستشار الأمن القومي العراقي السابق موفق الربيعي لأول مرة، معلومات عن اللحظات الأخيرة قبيل اعدام الرئيس العراقي صدام حسين.

وقال في لقاءٍ ضمن برنامج ” وفي رواية أخرى” على شاشة “التلفزيون العربي” إنّه عندما صعد “صدام” لحبل المشنقة، نظر اليه الرئيس العراقي وقال: “هذي للرجال”، في إشارة إلى حبل الاعدام. 

 

 

وكشف الربيعي أنّ صدام حسين طلب إعطاء القرآن الكريم الخاص به الذي كان يحمله ليلة إعدامه لابنته، لكنّ “الربيعي” رفض، فطلب منه صدام أن يعطيه الى محاميته، فأخذه منه وسلمه الى المدعي العام.

 

وكشف “الربيعي” أن رغد صدام حسين طلبت التحدث مع والدها قبيل اعدامه، لكنّه رفض ذلك.

 

وادّعى أنّ “رغد” هددته بقولها: “انت وعشيرتك مطلوبون لنا إلى يوم القيامة”.

 

وقال إن أكثر من مسؤول عربي رفيع المستوى تواصلوا معه في محاولة لثني السلطات العراقية عن اعدام صدام حسين، بقولهم إنّ إعدامه قد تحرّك الشعوب على حكّامها.

 

وأرجع الاستعجال في تنفيذ حكم الإعدام بحق صدام حسين “خوفًا من تهريبه إلى خارج العراق”.حسب قوله

 

وقال: “عند إعدام صدام حسين مر بمخيلتي المرجع الشيعي محمد باقر الصدر وأخته العلوية بنت الهدى”.

 

وذكر “الربيعي” أنه “يحتفظ بحبل مشنقة صدام حسين مع تمثاله في بيته”.

 

 

المصدر : العين

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق شاهد الفيديو والصور الذي صعق كل سكان المملكة العربية السعودية ...من قلب العاصمة الرياض ( فيديو صادم )
التالى لي اول مره في تاريخ اليمن صورة شقيقين يمنيين تفوز بجائزة عالمية.. "عناق المصالحة" شاهد الصور

معلومات الكاتب