قال رئيس الوزراء العراقي، عادل عبد المهدي، إن المظاهرات التي شهدتها البلاد غيرت قواعد نومه.

كتب حمزة مصطفى، مدير مكتب صحيفة "" في بغداد، في مقدمة تغطيته للقاء جمعه ومجموعة من الإعلاميين برئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، أنه "في تمام الساعة التاسعة والنصف من مساء أول من أمس انتهى لقاؤنا". 

© REUTERS / THAIER AL-SUDANI

وتابع "ما أن نهض الرجل ليودعنا ويذهب إلى التزام ثان بعد الانتهاء من لقاء صحفي، قلت له: "دولة الرئيس المعروف عنك طبقا لما هو متداول في وسائل التواصل الاجتماعي أنك تنام الساعة التاسعة يوميا وها هي الساعة الآن التاسعة والنصف وما زلت بيننا ولديك التزام ثان".

وتابع مصطفى موجها حديثه للمهدي "هل هي دعاية إعلامية مرسلة أم أن التزامك معنا هو السبب؟".

وقال مصطفى أن عبد المهدي ابتسم ثم قال "صحيح أنا أنام الساعة التاسعة مساء يوميا وأستيقظ الثالثة والنصف فجرا، حيث يبدأ يومي بعد صلاة الفجر".

وتابع "لكن المظاهرات والأزمة التي نمر بها حاليا غيرت قواعد نومي واستيقاظي رأسا على عقب".

وشهدت الأيام الماضية بدءا من الثلاثاء قبل الماضي تظاهرات واسعة في مختلف مناطق البلاد مطالبة بالقضاء على الفساد بكل صوره، فيما شهدت التظاهرات أعمال عنف أدت الى سقوط العديد من الضحايا.

وواجهت القوات الأمنية التظاهرات بالغاز والرصاص المطاطي، إلا أن المتظاهرين يقولون إنها استخدمت القناصة والرصاص الحي، ما أودى بحياة أكثر من 100 شخص حتى الآن، وأكثر من 4000 مصاب، وسط غضب شعبي متصاعد وارتفاع سقف المطالب.

ورفع المتظاهرون سقف مطالبهم وباتوا يدعون لالمهدياستقالة رئيس الوزراء، عادل عبد المهدي، إثر لجوء قوات الأمن للعنف لاحتواء الاحتجاجات، ما أوقع أكثر من 100 قتيل فضلا عن آلاف الجرحى.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق قال وكيل مجلس النواب المصري، النائب سليمان وهدان، إن هناك تعديلا وزاريا في حكومة الدكتور مصطفى مدبولي.
التالى أدانت وزارة الخارجية اللبنانية، اليوم الأربعاء، العملية العسكرية التركية شمالي سوريا، داعية أنقرة إلى إعادة النظر في قرارها.

معلومات الكاتب