وصل الفريق أول عبد الفتاح البرهان، رئيس المجلس السيادي في السودان، وعبد الله حمدوك، رئيس وزراء الحكومة الانتقالية في السودان، إلى العاصمة الإماراتية أبو ظبي، بعد مغادرتهما المملكة العربية السعودية.

واستقبل ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، المسؤولين السودانيين.

© REUTERS / Waleed Ali

وأشارت إلى أن اللقاء شهد مناقشة العلاقات الأخوية بين البلدين، وآلية التعاون بينهما، وعدد من القضايا والمستجدات العربية والإقليمية.

ومن المقرر أن تستغرق زيارة البرهان وحمدوك إلى الإمارات يومين تقريبا، سيلتقوا خلالها عدد من المسؤولين الإماراتيين.

ومن جانبه بحث نائب رئيس مجلس الوزراء الإماراتي الشيخ سيف بن زايد مع البرهان وحمدوك عقب مراسم الاستقبال عددًا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

وكان العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، قد استقبل البرهان وحمدوك في أول زيارة خارجية مشتركة لهما منذ تكوين هياكل السلطة الانتقالية في في أغسطس/آب الماضي.

وبحسب وكالة الأنباء السعودية "واس"، "عقد الملك سلمان جلسة مباحثات رسمية مع البرهان وحمدوك، وقد أبدى الشريفين، في مستهل المباحثات تمنياته لجمهورية السودان الشقيق دوام الاستقرار والازدهار".

​وبدأت في السودان في 21 أغسطس/ آب الماضي، مرحلة انتقالية تستمر 39 شهرا، وتنتهي بإجراء انتخابات، يتقاسم السلطة خلالها كل من المجلس العسكري الانتقالي وقوى "إعلان الحرية والتغيير" قائدة الحراك الشعبي الذي أنهى حكم عمر البشير.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق غادر المرشح الرئاسي التونسي نبيل القروي سجن المرناقية حيث كان معتقلا، بعد قرار المحكمة الإفراج عنه.
التالى أدانت الخارجية السعودية العملية العسكرية التي بدأتها تركيا في مناطق شمال شرقي سوريا. 

معلومات الكاتب