أخبار عاجلة
أمريكا ترمي مخالبها بالقرب من روسيا -
"إجازة"... المسلسل السعودي الأول على "نتفليكس" -
قمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سوريا -

قال السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة حميد بعيدي نجاد، إن رحيل مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون لن يغير من موقف طهران تجاه التفاوض مع واشنطن.

وأضاف بعيدي نجاد، قائلا: "نرفض التفاوض مع واشنطن طالما لم توقف سياسة الاقتصادي ضد طهران"، وذلك حسب وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا".

© AFP 2019 / SAUL LOEB / AFP

وكان محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني حسن روحاني، رحب باستقالة بولتون، قائلا إن "الأخير كان متطرفا، وأن استقالته تبرهن على عجز الولايات المتحدة عن تحقيق أهداف سياستها تجاه إيران".

ونقل التلفزيون الإيراني عن واعظي، قوله: "نحن سعداء لمغادرة بولتون لأن هذا التحول يعني اقتناع واشنطن بأنها لن تحقق أهدافها"، وتابع: "بولتون رحل دون أن يحقق أهدافه بشأن إيران، بينما الحكومة الإيرانية باقية".

وأضاف واعظي: "الولايات المتحدة الأمريكية كانت قد اختارت بولتون بهدف إعلان الحرب، ولكنها أجبرت على طرده بعدما أدركت أن الحرب ليست الحل".

وتابع: "بولتون شخص متطرف، ومنذ البداية كان يبحث عن الحرب، لكنه لم يحقق أي هدف في فنزويلا وكوبا وأفغانستان وإيران".

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء أمس الثلاثاء، إنه أبلغ بولتون، أن خدماته لم تعد مطلوبة في البيت الأبيض، وأضاف في تغريدة على "تويتر": "أختلف بشدة مع العديد من اقتراحات بولتون، كما فعل آخرون في إدارته".

وتابع قائلا: "طلبت من جون تقديم استقالته، التي أعطيت لي هذا الصباح.. أشكر جون جزيل الشكر على خدمته.. سأقوم بتعيين مستشار جديد للأمن القومي الأسبوع المقبل".

فيما أكد جون بولتون أنه هو من عرض الاستقالة من منصبه، كمستشاره للأمن القومي. وقال في تغريدة له عبر حسابه على "تويتر": "عرضت على ترامب أمس الاستقالة من منصبي، وكانت إجابته: فلنتحدث غدا".

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق قال الرئيس الإيراني حسن روحاني، اليوم الأربعاء، إن بلاده ستقدم على المزيد من خطوات تقليص التزاماتها بالاتفاق النووي الإيراني عند الضرورة.
التالى طالب الحزب البرلماني للعمل الديمقراطي لمسلمي صربيا، اليوم الأربعاء، من سلطات صربيا والجبل الأسود، منح وضع حكم ذاتي خاص للمنطقة الحدودية بين البلدين.

معلومات الكاتب