أخبار عاجلة

عاد قائد شرطة دبي السابق، ضاحي خلفان، إلى التغريد عن اليمن بمهاجمة "الإصلاحيين".

وقال خلفان على حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، "متى سيقتنع البعض أن الإصلاحيين لا خير فيهم".

وأضاف، "هذه الطامة الكبرى حين تقاتل ولا تعرف مكان عدوك...اليوم تنبهوا أن عدوهم الجنوب وليس الحوثي...لأن الجنوب حرر أرضه من الحوث واللوث".

وتابع، "علمنا التاريخ أن من يخرج من القيادة مرتديا زي النساء لا يعود إليها بزي الرجال".

وختم قائلا "قالوا أعطوهم فرصة...فاستغلوا الفرصة ليطعنوا في التحالف".

وفي وقت سابق، شن قائد شرطة دبي السابق، ضاحي خلفان، هجوما لاذعا على الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، مشيرا إلى أن بلاده لم تتدخل في اليمن من أجل "الشرعية".

© REUTERS / MOHAMED ABD EL GHANY

وهاجم خلفان، في سلسلة من التغرديات عبر حسابه على "تويتر"، "الشرعية في اليمن"، مشددا على ضرورة أن "نقلعها" إذا لم تعتذر رسميا "عما توجهه لنا من عبارات الخيانة".

وأكد قائد شرطة دبي السابق، أن مشاركة بلاده في حرب اليمن "ليست من أجل الشرعية .. مشاركتنا في الحرب من أجل المملكة".

وكان أحمد الميسري، في حكومة الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، انتقد بشدة الإمارات على خلفية الأحداث الأخيرة الدامية في عدن، وأشار في السياق إلى أن "أكثر من 400 عربة تابعة للإمارات جالت في شوارع عدن وكانت محملة بالذخائر والأسلحة ويقودها المأجورون، ونحن قاتلناهم بأدوات بدائية".

واتهم الميسري الإمارات بالمسؤولية عما حدث في عدن، وبارك لها في لهجة ذات مغزى، ما وصفه بـ"النصر المبين" في عدن.

كما ألقت الحكومة اليمنية، على لسان محمد الحضر نائب وزير الخارجية اليمني، باللوم على دولة الإمارات لما وصفته بـ"انقلاب على الشرعية بعد سيطرة قوات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من أبو ظبي"، على مؤسسات الحكومة والقصر الرئاسي في العاصمة المؤقتة بعدن.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أعلن رئيس الحكومة اللبنانية سعد الدين الحريري، بعد لقائه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه، اليوم الجمعة، أن باريس وافقت على منح لبنان قرضا بقيمة 400 مليون يورو.
التالى رئيس الإمارات يهنئ الملك بالسنة الهجرية الجديدة

معلومات الكاتب