يبدو أن وزارة النقل أصبحت وزارة المفارقات في أكثر من قطاع من قطاعاتها، ومن تلك المفارقات، ما أعلن حول تعاقداتها مع شركة تاليس الفرنسية، على شراء وتوريد بوابات العبور الإليكترونية لمحطات مترو أنفاق القاهرة الكبرى.

فالشركة سالفة الذكر تعاقد معها وزير النقل الأسبق الدكتور سعد الجيوشي، في 22 أكتوبر 2015، على 850 بوابة إليكترونية لمحطات المترو للخطين الأول والثاني، بقيمة 160 مليون؛ كما تعاقد معها الوزير الحالي الدكتور هشام عرفات، في 10 يونيو 2017، على 494 بوابة إليكترونية للمرحلتين الثالثة والرابعة من الخط الثالث للمترو، بقيمة 70 مليون جنيه.

كان اللافت والمفارقة الأولى ما صرح به الدكتور هشام عرفات من أن إجمالي سعر عقد المرحلة الثالثة يبلغ 20 مليون يورو & 48.5 مليون جنيه مصرى وأن عدد البوابات لتلك المرحلة 414 بوابة؛ وعقد المرحلة الرابعة يبلغ 4.2 مليون يورو & 22 مليون جنيه مصري، وعد البوابات 80 بوابة.

وبحساب تكلفة كل ماكينة منها يتضح أمران، أولهما أنه بقسمة إجمالي المبلغ للمرحلة الثالثة على عدد الماكينات المخصصة لها، فإن سعر الماكينة الواحدة نحو 117149 جنيه، في حين سعر الماكينة الواحدة بالمرحلة الرابعة 275000 جنيه، أي بزيادة 157851 جنيه للماكينة الواحدة من ماكينات المرحلة الرابعة؛ كما أن سعر الماكينة الواحدة بالمرحلة الرابعة للخط الثالث تزيد نحو 86765 جنيه عن مثيلتها للخطين الأول والثاني في العقد الموقع في عهد الجيوشي.

كما أن تعاقد الدكتور هشام عرفات على الماكينات الجديدة، ممثلا في الهيئة القومية للأنفاق، جاء متزامنا مع بدء تركيب الماكينات التي سبق وتعاقدت عليها الهيئة في عهد الجيوشي، والتي سيستغرق تركيبها حتى نهاية العام الجاري؛ وقال عرفات أن الماكينات المتعاقد عليها مؤخرا من نوع الباب الدوار وليس الذراع الدوار كباقي المحطات القديمة، حيث يتيح ذلك النوع عبور 45 راكب بالدقيقة مقارنة بالنوع السابق يتيح والذي يتيح عبور 35 راكب بالدقيقة؛ وكان الوزيران والهيئة قد تعاقدا مع نفس الشركة – تاليس – الفرنسية.

بالرغم من الميزة التي رآها وزير النقل في ماكينات العقد الجديد، إلا أنها سيتم تركيبها في 15 محطة فقط، هي إجمالي محطات المرحلة الثالثة من الخط الثالث للمترو، بإجمالي 414 بوابة، دون المرحلتين الأولى والثانية من نفس الخط، بالإضافة إلى 80 ماكينة من العقد الجديد للمرحلة الرابعة منه.

 كان وزير النقل الأسبق قد أكد أن الغرض هو رفع كفاءة وتطوير نظام التذاكر بالخطين الأول والثاني زيادة موارد مترو الأنفاق، من خلال تنفيذ نظام معدات تذاكر ثنائي التكنولوجيا ( مغناطيسي ولاتلامسي ) تستخدم التذاكر المغناطيسية لراكب الرحلة الواحدة والكارت الذكي اللاتلامسي لمستخدمي الاشتراكات طبقاً لأحدث المواصفات العالمية.

وهو نفس ما ذكره الوزير الحالي حول التعاقد على 182 ماكينة صرف تذاكر خاصة باستخراج التذاكر المغناطيسية لراكب الرحلة الواحدة والكروت اللاتلامسية للركاب الموسميين؛ وذلك بواقع 152 ماكينة للمرحلة الثالثة و30 للمرحلة الرابعة من الخط الثالث.

 

اقرأ أيضا ..

هيئة للطرق والكباري: تم إعداد مقايسة اعمال طريقي طنطا / المحلة وزفتى


 

المصدر : صوت الامة