أخبار عاجلة

أفادت وزارة الدفاع العراقية، عن انتهاء المرحلة الثالثة من عملية التطهير من تواجد خلايا تنظيم "داعش" في محافظتي ديالى ونينوى، حيث نجحت القوات في تطهير ما يزيد عن 1700 كلم مربع في المرحلة الثالثة من العملية.

وأكد رئيس اللجنة الأمنية في مجلس ديالى صادق الحسيني، أمس الجمعة، بان عملية "إرادة النصر" العسكرية بصفحتها الثالثة حققت ثلاثة أهداف رئيسية داخل المحافظة.

© AFP 2019 / Ahmad al-Rubaye

وقال الحسيني لوكالة "المعلومة" "، إن "عملية إرادة النصر العسكرية بصفحتها الثالثة شملت تسع مناطق في ديالى وتم خلالها الوصول إلى 47 هدفا اغلبها في مناطق معقدة جدا من ناحية التضاريس".

وأعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، الخميس 25 تموز/ يوليو الماضي، انتهاء الصفحة الثانية من عملية "إرادة النصر" في ملاحقة فلول وخلايا "داعش" الإرهابي، في حزام العاصمة.

وحققت القوات العراقية، جميع أهدافها المرسومة في المرحلة الأولى من عملية "إرادة النصر" التي انطلقت صباح الأحد، 7 يوليو/ تموز، لتفتيش المناطق الصحراوية الرابطة بين محافظات: نينوى، وصلاح الدين، والأنبار، وصولا إلى الحدود الدولية السورية، في الجهة الشمالية الغربية من البلاد.

وتواصل القوات الأمنية العراقية عمليات التفتيش والتطهير وملاحقة فلول "داعش" في أنحاء البلاد، لضمان عدم عودة ظهور التنظيم وعناصره الفارين مجددا.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بشكل مفاجئ وغير متوقع أصدر الرئيس الفلسطيني، محمود عباس أبومازن، قرارًا بإقالة جميع مستشاريه بصفتهم الاستشارية، بصرف النظر عن مسمياتهم أو درجاتهم.
التالى رفض قائد الجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، تمديد مهلة وقف العمليات العسكرية التي انطلقت مع بداية عيد الأضحى.

معلومات الكاتب