أصبح الناشط السوداني “ناصف صلاح الدين” والمشهور ب “ سيد الكارو ” و “مونتي كارو” نجماً على شبكات التواصل الإجتماعي حيث كتب على حسابه بفيسبوك في الساعات الأولى من صباح يوم الإثنين 11 يونيو الجاري (إعفاء الفريق طه عثمان وتكليف لواء محمد حسن بخيت بادارة مكاتب رئيس الجمهورية)، لتجد تدوينته إنتشار واسع على شبكات التواصل الإجتماعي رغم أن بعض النشطاء ألمحو لنفس الموضوع من قبله لكن دون التصريح بالأسماء ليأتي قرار رئاسة الجمهورية السودانية يوم الأربعاء 14 يونيو الجاري بإقالة الفريق طه عثمان وتعيين حاتم حسن بخيت بدلاً عنه وهو ما إنفرد به تقريباً ناصف قبل ثلاثة أيام من إعلانه. يوم الخميس سخر ناصف من خبر مفبرك منسوب للشيخ المثير للجدل الأمين عمر الأمين نصه (يتهيأ شيخ اللمين للعودة للبلاد وفتح خلوته من جديد بعد ان حَصَّل وعودا بذلك من رئاسة الجمهورية تقديرا للجهد الذي بذله في إزالة العمل الكان معمول للرئيس من الفريق طه وجماعته
ووصف شيخ الامين العمل بأنه كان صعب ومركب استعان فيه طه بسحرة من المغرب ومالي وبالجن السفلي
وطلب شيخ الامين أن يكون الريس في حالة تحصين دائم حتى عودته).
وكتب ناصف بحسب ما نقل عنه محرر النيلين تعليقاً على الخبر المفبرك ( مثل هذه الاخبار الناس ممكن تصدقها بكل سهولة لاننا شعب اقرب لتصديق الخرافات وما يزال يصدق كل ما جاء في كتاب طبقات ود ضيف الله).
ونفى الشيخ الأمين عمر الأمين الخبر المتداول أعلاه على لسانه وذكـر أنه غير صحيح على الإطلاق.
*الصورة أعلاه (ناصف صلاح)

المصدر : سودارس