أخبار عاجلة

أعلن الرئيس الإيراني، حسن روحاني، عن استعداد بلاده الكامل للتعاون مع اليابان في القضايا الإقليمية.

© Sputnik . Valeriy Melnikov

وقال الرئيس الإيراني، خلال اجتماعه مع الوفد الياباني برئاسة رئيس الوزراء، شينزو آبي، في العاصمة الإيرانية، إنه يرغب في علاقات عميقة وودية مع اليابان، حسب وكالة أنباء فارس.

وأوضح روحاني رغبة إيران باستمرار وتطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين على أساس المصالح المتبادلة ورحب برغبة رئيس وزراء اليابان بالاستثمار والمشاركة في المشاريع التنموية في جنوب إيران وميناء جابهار (جنوب شرق) وقال، ان ايران ترحب بتعاون واستثمار اليابان في منطقة جابهار وكذلك منطقة مكران العامة (جنوب شرق) وهي على استعداد لاجتذاب الاستثمارات اليابانية.

وأکد الرئيس الايراني ضرورة الإسراع في تنفيذ الاتفاقيات السابقة المبرمة في مجال الطاقة والشؤون العلاجية.

وفي وقت سابق، أبلغ مسؤولان إيرانيين رويترز بأن طهران ستطلب من طوكيو التوسط بينها وبين واشنطن لتخفيف العقوبات النفطية المفروضة على إيران.

وقال أحد المسؤولين: "على أمريكا رفع العقوبات النفطية الظالمة أو تمديد الإعفاءات (من العقوبات) أو تعليقها".

ومن أجل خفض صادرات النفط الإيرانية، ألغت واشنطن الإعفاءات منذ مايو أيار والتي كانت تسمح لبعض الدول، بما في ذلك اليابان، بمواصلة شراء النفط الإيراني وأمرت فعليا الدول بالتوقف عن شراء النفط الإيراني أو مواجهة العقوبات.

ورغم الضغط لمواصلة الواردات، توقفت اليابان عن استيراد النفط الإيراني في الوقت الحالي لتفادي العقوبات الأمريكية.

وفي زيارة لليابان، الشهر الماضي، رحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمساعدة آبي في التعامل مع إيران، وسلط الضوء على ما أسماه "العلاقة الجيدة للغاية" بين طوكيو وطهران.

وتصاعدت التوترات بين واشنطن وطهران بشدة في الأسابيع الأخيرة، بعد عام من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي المبرم في 2015 بين إيران وقوى عالمية لكبح برنامج طهران النووي مقابل رفع العقوبات.

المصدر : SputnikNews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق زادت أسعار النفط، خلال تعاملات اليوم الخميس، مع تصاعد التوترات في منطقة الخليج بعد تعرض ناقلتي نفط لانفجارين كبيرين في مياه بحر عمان.
التالى علقت طهران لأول مرة على الأنباء حول تسليمها جماعة الحوثي في اليمن صواريخ وطائرات مسيرة.

معلومات الكاتب