أخبار عاجلة

هذه تفاصيل بيع الدولة حصة من مساهمتها في "اتصالات المغرب"

هذه تفاصيل بيع الدولة حصة من مساهمتها في "اتصالات المغرب"
هذه تفاصيل بيع الدولة حصة من مساهمتها في "اتصالات المغرب"

هسبريس - يوسف لخضر

الخميس 13 يونيو 2019 - 08:00

ينتظر أن تشرع الحكومة في بيع حصة من مساهمتها في شركة اتصالات المغرب قبل نهاية الشهر الجاري، في إطار عملية تروم جني موارد مالية تقدر بأكثر من 8 ملايير درهم لدعم خزينة الدولة ومواجهة عجز الميزانية.

وحسب بلاغ صادر عن مديرية المنشآت العامة والخوصصة، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، فإن عملية البيع ستتم عبر عملية بيع كتل الأسهم قبل نهاية الشهر الجاري لفائدة المستثمرين المؤسساتيين، من صناديق التقاعد وشركات والتأمين والأمن.

ويتعلق الأمر في هذا الصدد بتفويت كتل أسهم تهم 52.745.700 سهماً تمثل 6 في المائة من رأسمال شركة اتصالات المغرب، بسعر 127 درهماً للسهم الواحد.

أما ما تبقى، ويمثل 2 في المائة، فسيتم بيعه عن طريق طلب عروض بيع عمومي بسوق البورصة المغربية، ويهم 17.581.900 سهماً. ومن المنتظر أن تعلن معطيات هذا العرض في مذكرة إخبارية تخضع لتأشيرة من الهيئة المغربية لسوق الرساميل.

لكن سعر بيع السهم الواحد الذي حددته وزارة الاقتصاد والمالية أثار تساؤل عدد من المراقبين، كما أثار البرلماني عن فدرالية اليسار الديمقراطي عمر بلافريج، ودفعه إلى طرح سؤال كتابي على وزير الاقتصاد والمالية محمد بنشعبون.

وقال البرلماني إن "القيمة التي حددتها الوزارة للسهم الواحد لا تتجاوز 127 درهماً، علماً أن متوسط السعر ببورصة القيم بالدار البيضاء خلال السنة الماضية كان 143 درهماً"، واعتبر أن هذا "الفرق في قيمة الأسهم سيتسبب في ضياع ما يزيد عن 1.1 مليار درهم"، وقال إن هذا المبلغ "يساوي بناء وتجهيز 80 مدرسة جماعاتية".

وجاء في مراسلة بلافريج، التي وجهها اليوم الأربعاء إلى وزير الاقتصاد والمالية: "نتأسف من جديد لسياسة الحكومة التي تلجأ إلى بيع ممتلكات الدولة لسد عجزها المالي عوض قبول مقترحات معقولة وبناءة، مثل فرض ضريبة استثنائية على شركات المحروقات".

يشار إلى أنه ليست المرة الأولى التي تلجأ الدولة إلى بيع حصة من مساهماتها في اتصالات المغرب، فقد شرعت في ذلك منذ سنة 2001. وكانت آخر عملية تفويت سنة 2014، حين اقتنت شركة اتصالات الإماراتية 53 في المائة من رأسمال الشركة المغربية.

وبعد عملية البيع التي أعلنتها مؤخراً الحكومة لحصة 8 في المائة من مساهمتها، ستصبح حصتها الجديدة في شركة اتصالات المغرب في حدود 22 في المائة. وتبقى الحصة الأكبر لاتصالات الإماراتية، أما الباقي فهو متداول في بورصة الدار البيضاء.

المصدر : هسبريس

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق السعودية الأن / السعودية للكهرباء: رسمان بيانيان في تصميم الفاتورة الجديدة
التالى السعودية الأن / الفالح: أوبك ستمدد اتفاق خفض إمدادات البتـرول

معلومات الكاتب