أخبار عاجلة

سرايا بوست / شركتا ديبكي وأبو سمرة تتنصلان من فضيحة «مافيا الحجوزات» للمصريين العاملين بالكويت (2)

شركات الطيران كشفت أن إلغاء الحجوزات تم عن طريق الشركتين وأخلت مسؤوليتها

شكاوى ومراسلات من المصريين العاملين في الكويت على أعلى المستويات والتصعيد مستمر

 

 

 

بعد أن كشفت "صوت الأمة" مافيا الحجوزات السياحية وضياع الملايين على المصريين العاملين بالكويت، نتيجة تلاعب شركتي دبي كي وأبو سمرة في إلغاء حجوزات السفر لأكثر من 7500 عامل في الكويت للسفر إلى ، حصلنا على أطراف أخرى في القضية، وانكشف اللثام عن المتلاعبين.

 

وفقا للوثائق التي حصلنا عليها أظهرت إلغاء الحجوزات من الشركتين المذكورتين، وتنصل مسؤوليها من المسؤولية القانونية عن ضياع حق الحاجزين، ورمت كل شركة عن طريق الردود المباشرة على رسائل واتس اب واستفسارات الشاكيين أو البيانات عبر موقعهما الكرة في ملعب الشركة الأخرى.

 

في البداية أصدرت شركة أبو سمرة لمالكها رجل الأعمال المصري أشرف أبو سمرة بيانا قالت فيه إنها غير مسؤولة عن الأزمة، حيث لم تحصل على تحويلات الحاجزين بل إن الشركة الأخرى هي المسؤولة عن ضياع الحقوق، وإنها تعمل في مجال السياحة منذ زمن ولم تحدث معها أية مشكلة، رغم إظهار الحاجزين وثائق مدون بها اسم الشركة بعدما قامت بإلغاء الحجوزات.

 

في التوقيت نفسه، أرسلت شركة دبي كي بيانات ورسائل واتس اب ترد بها على شكاوى الحاجزين بأن "تحيطهم علما باتخاذهم الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الشركة الوسيطة التي قامت بإلغاء الحجز وستقوم إدارة الشركة بتعويض جميع العملاء سواء باسترجاع قيمة التضاكر أو حجز تذاكر جديدة، وسنوافيكم بالتفاصيل خلال 72 ساعة"، في محاولة للتنصل من المسؤولية رغم وجود ما يثبت أيضا تورطها في عملية إلغاء الحجوزات.

 

 

 

 

بعد رسالة شركة دبي كي الأخيرة، امتنعت عن الرد على سيل الرسائل والشكاوى من آلاف المتضررين، قبل أن تغلق هاتفها، وأصبح رقمها الكويتي الخاص بالتواصل المباشر مع العملاء في طور التجميد.

 

لم تهدأ عاصفة الغضب للمصريين العاملين بالكويت بعد موقف الشركتين، وخاصة بعد رسالة مباشرة لأحدهم من مسؤولي شركة أبو سمرة بأنه تم تصعيد الأزمة إلى مستوى أعلى وأصبحت قيد العناية والحل.

 

 

من ناحية أخرى، أرسلنا لشركات الطيران مضمون شكاوى الحاجزين والاستفسار عن سبب إلغائها، فردت شركة للخطوط السعودية ورد اسمها في تذكرة حجز أحد العاملين بالكويت، فردت بأن الأمر خاص بالوكيل أو الحاجز، ولا تمتلك أي شركة طيران صلاحية إلغاء حجز العميل، وأن المسؤول عن الأمر كامل هي الشركة الوسيطة أو الحاجزة.

 

لم تفض تحركات الحاجزين المكلومين على ضياع حقوقهم شيئا حتى الساعات الأخيرة، قبل أن يلجأوا إلى التصعيد أكثر باتصالات وشكاوى إلى الطيران المدني الكويتي، وتسجيل شكاوى على أرقام الطوارئ الكويتية، وهناك استجابات ووعود للتحقيق في الأزمة وعدم ضياع حقوق المصريين العاملين في الكويت.

 

 

 

 

 

 

 

 

WhatsApp Image 2019-05-26 at 9.38.46 PM (1)

 

WhatsApp Image 2019-05-26 at 9.38.46 PM

 

 

WhatsApp Image 2019-05-26 at 9.38.48 PM

 

 

WhatsApp Image 2019-05-26 at 9.38.49 PM

 

WhatsApp Image 2019-05-26 at 9.38.50 PM

 

 

المصدر : صوت الامة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سرايا بوست / انطلاق القمة الإسلامية الرابعة عشر فى مكة المكرمة برئاسة الملك سلمان

معلومات الكاتب