أخبار عاجلة

بعد تطبيقها وسط جدل... سعوديات يتحدثن لـ"سبوتنيك" عن غرامات الذوق العام في المملكة

© AP Photo / Hassan Ammar

من ناحيتها قالت فاطمة السمان، إن الملابس التي كانت ترتديها الفتيات في الأماكن العامة وأماكن الحفلات، كانت مثيرة للانتباه.

وأضافت أن فرض الغرامات على الملابس مثيرة وغير اللائقة والبنود الأخرى تعد خطوة إيجابية، خاصة أن السعودية لها خصوصيتها عن المجتمع الغربي، الذي بدأ الشباب في تقليده من حيث ملابس الشباب وثقب الأذن وارتداء السلاسل، وأنها كلها عادات غير سعودية.

وأوضحت أن تقليد الشباب والفتيات للغرب يبعدهم عن التقاليد العربية والإسلامية. مطالبة بتشديد الغرامة على الشباب والفتيات الذين يقومون بأعمال غير متماشية مع الذوق العام والتقاليد السعودية.

فيما قالت الكاتبة السعودية هيلانة الشيخ: "عندما وقع نظري البارحة على الخبر،(45 مخالفة لـ«الذوق العام».. والعقوبة السجن 5 أشهر) ضحكت بادئ الأمر وقلت في سريرتي: "٤٥ مخالفة يا للهول!! ومن وضعها وهل سيتم تطبيقها كلها؟."

وأضافت في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد، أن الأمر بدا هزليا في أغلبه، وأنه لو اقتصر على بند أو اثنين يستحقان التطبيق، وأن بعض البنود مطبقة فعليا، دون الحاجة لكل هذه المبالغات، حسب قولها.

​وتابعت الشيخ: "لكن الذوق العربي العام والسعودي الخاص، أعلى من هذه التُراهات  والأكثر التزاما بين الشعوب بمظهره العام، كما أن الظهور في الأماكن العامة باللبس الداخلي أو اللبس غير المحتشم" فهذا البند يخاطب الرجال قبل النساء، ونحن في المملكة نعاني في الآونة الأخيرة من فئة قليلة تجاري الصرعات في أماكن عامة، كالأسواق والمطارات، مما أرغم رجال الأمن في بعض الأحايين من منعهم دخولها أو صعود الطائرة."

وأشارت إلى أن التطبيق قد لا ينفذ على جميع الطبقات، أو في كل المدن بنفس المعايير، تبعا لمن سيطبق ويُطبَّق عليه.

شماتة

وانتشرت على صفحات مواقع التواصل عبارات "شماتة" من الفتيات في الشباب، خاصة فيما يتعلق بالشورت، فيما طالبت بعض الفتيات بالمعاقبة على الشعر أيضا والزي في المحال التجارية.

وعلى تويتر قالت نوره: "الأشكال اللي نشوفهم في المولات زي كذا ينطبق عليهم الذوق العام يجب تغطية الشعر مع عباية واسعة وسادة، ولا فيها أي زينه وضع المكياج والعطور غرامه للنساء حشموا النساء على الأقل احترموا راية التوحيد اللي مكتوبه على علم السعودية".

فيما طالب الشباب بضرورة تطبيق الغرامات أيضا على النساء المخالفات للذوق العام بارتداء الملابس غير الرسمية (العباية)، وكذلك من ترتدي الملابس الرياضية.

​ويقول السبيعي محمد على حسابه على تويتر: "بخصوص الذوق العام كل ما سألوا أحد من المسؤولين قال مثلاً الشباب ممنوع يلبسون ثوب نوم في الأماكن العامة، والشباب ممنوع يطول ع المسجل، والشباب ممنوع يدخن، ومن الذوق العام إنك تمنع البنات من لبس العبايات المفتوحة واللبس الضيق والتبرج."

بعض البنود الخاضعة للغرامة

وتنص البنود على: "عدم الظهور في مكان عام بزي أو لباس غير محتشم، أو ارتداء زي أو لباس يحمل صورًا أو أشكالاً أو علامات أو عبارات تسيء إلى الذوق العام". و"عدم الكتابة أو الرسم أو ما في حكمهما على جدران مكان عام، أو أي مكان من مكوناته، أو موجوداته، أو أي من وسائل النقل، ما لم يكن مرخصا بذلك من الجهة المعنية". و"عدم الإتيان بأي قول أو فعل فيه إيذاء لمرتادي الأماكن العامة، وإضرار بهم، أو يؤدي إلى إخافتهم أو تعريضهم للخطر".

العقوبات

أما العقوبات فتنص على أنه "مع عدم الإخلال بأي عقوبة أشد مقررة نظامًا، توقع غرامة مالية على مَن يخالف أيا من الأحكام الواردة في اللائحة بما لا يتجاوز 5 آلاف ريال، وفقا لجدول تصنيف المخالفات المنصوص عليه في المادة (التاسعة) من اللائحة. ويضاعَف مقدار الغرامة في حال تكرار المخالفة نفسها خلال (سنة) من تاريخ ارتكابها للمرة الأولى".

و"يجوز لمن صدر في حقه قرار بغرامة مالية التظلم منه أمام المحكمة الإدارية المختصة".

من سيطبقها؟

يحدد بالتنسيق مع رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والجهات الأخرى ذات العلاقة، جهات الضبط الإداري المعنية بتطبيق أحكام اللائحة، والآليات المناسبة لإيقاع العقوبات، وله تخويل صلاحية مباشرة أعمال الضبط الواردة في اللائحة أو بعض منها إلى شركات الحراسات الأمنية الخاصة المرخصة، وفقا لضوابط يصدرها.

كما تتولى وزارة الداخلية بالاشتراك مع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والجهات الأخرى ذات العلاقة، تصنيف المخالفات، وتحديد الغرامات المالية المقابلة لكل منها، وفق جدول تعده لهذا الغرض، ويصدر بقرار من وزير الداخلية.    

المصدر : sputniknews

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى العثيمين: المساس بأمن السعودية مساس بأمن العالم الإسلامي بأسره