شن قيادي في جماعة الحوثي هجوم غير مسبوق على الرئيس المخلوع صالح عقب الخطاب اﻻ‌خير الذي القاه امس الخميس .

وذكـر حميد الدين البدري، في منشور له على موقع التواصل اﻻ‌جتماعي فيسبوك ” كيف ﻻ‌ تخجل وانت تتحدث عن اللصوص… انت اللص اﻷ‌كبر الذي اكل قوت اليمنيين وخيراتهم لنصف قرن من الزمن وستكون نهايتك اكثر سوء من أي لص في التاريخ

واضاف، لن نقطع يديك فانت لم تسرق المال فقط بل سرقت حيا شعب بأكملها وتركتهم يتضورون جوعا لذلك مهما تخيلت كيف ستكون نهايتك المرعبة فلن تكون كذلك سنجعلك عبرة لمن ﻻ‌ يعتبر نحن ﻻ‌ نكتفي بالتهديد بل نتبع القول بالعمل ايها الحقير التافه،  حسب تعبيره.

وشن الرئيس السابق علي عبدالله صالح هجوما عنيفا بطريقة غير مباشرة على حليفه الحوثي واصفا أتباعه وإعلامييه بالسرق والوقحين والبذيئين لأول مرة منذ تحالفه معهم. ووجه صالح خطابه لمن وصفهم مخربين الداخل في إشارة لمشرفي الحوثي في المؤسسات الحكومية والبنوك وذكـر سنتصدى لكم كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ نتصدى للعدوان الخارجي. وتـابع في كلمة ألقاها أمام مؤتمري جامعة امس الخميس لمن وصفهم بمخربي الداخل” احترموا انفسكم البلد بحاجة إلى توحيد الصف ومواجهة العدوان والكف عن النهب والسرق والسلب والمكايدات السياسية مشيرا إلى ان حزبه يقَدَّمَ لأجل بناء الوطن وليس بناء انفسهم ولا من أجل الكسب الرخيص ولا الاستيلاء على الحق العام ولا من أجل السطو على اراضي الناس ولا السطو على الشركات ولا السطو على البنوك . كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ وجه كلامه لاعلاميي الحوثي وذكـر :كفوا عن أذائكم كفوا هؤلاء الاعلاميين الذي لا يستحوا والذي بيحسبوا أنهم اعلاميين كفوا عن أذائكم وبذائتكم ووقاحتكم كفوا.

اخبار اليمن

المصدر : بو يمن الاخبارية