كتب أحمد جودة

وصل رئيس الوزراء الإثيوبي هيلي ماريام ديسالين إلى إسرائيل، مساء أمس، في زيارة هي الأولى له منذ توليه السلطة في 2012، ومن المقرر أن تستمر لمدة 4 أيام، وتأتي الزيارة استجابة لدعوة رسمية من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية.

واستقبل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو نظيره الإثيوبى ديسالين، وكتب عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر للتدوين القصير «بروح الشراكة الحقيقية والصداقة القديمة المتجددة بين شعبينا أرحب بك فى أورشليم».

 

فيما أعلنت وكالة الأنباء الإثيوبية أن رئيس الوزراء الإثيوبي هيلي ماريام ديسالين، سيبحث مع نظيره،  العلاقات الثنائية بين إثيوبيا وإسرائيل، وسبل تعزيز مجالات التعاون بينهما، والتطرق إلي القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

 

ومن المقرر أن يلتقي «ديسالين» خلال زيارته بالرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين، وكبار المسئولين، وتوقيع عدد من اتفاقيات التعاون بين البلدين، فضلًا عن عقد لقاء بين ديسالين وممثلين عن القطاع الخاص الإسرائيلي والمستثمرين لإطلاعهم على الفرص الاستثمارية المتاحة في إثيوبيا.

 

وتسعى إسرائيل إلي اختراق القارة السمراء، وتقحم نفسها لتدخل في الشئون الأفريقية وذلك على هامش مشاركة بنيامين نتنياهو بقمة «الإيكواس» لدول غرب إفريقيا، اليوم الأحد، لتضامن تأييد لها داخل الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي، بعد رفض اليونسكو مطالب إسرائيلية بإخضاع القدس لسيادتها، واعتبرتها مدينة محتلة من كيان صهيوني.

المصدر : صوت الامة