أخبار عاجلة
‎مران قوي للغائبين عن مباراة الأهلي والترجي -
الحرب تهدد التراث القديم في اليمن -

اليمن الان / وزير الخارجية يحسم الجدل ويكشف صحـة الوساطة العمانية لإنهاء الحرب في صنعـاء ( تفاصيل )

اليمن الان / وزير الخارجية يحسم الجدل ويكشف صحـة الوساطة العمانية لإنهاء الحرب في صنعـاء ( تفاصيل )
اليمن الان / وزير الخارجية يحسم الجدل ويكشف صحـة الوساطة العمانية لإنهاء الحرب في صنعـاء ( تفاصيل )
الساعة 01:12 صباحاً - 2017/06/02 (اليمني اليوم - متابعات )
نفى وزير الخارجية عبدالملك المخلافي، ما تردد في وسائل الإعلام، أن هناك وساطة عمانية لاستئناف مشاورات السلام بين الحكومة وميليشيات الحوثيين والرئيس السابق علي صالح الإنقلابية. وذكـر “المخلافي” في تصريحات نشرتها صحيفة “” إن : “زيارتي لمسقط في إطار العلاقة الثنائية بين البلدين الجارين الشقيقين وليس لها أي علاقة بموضوع المفاوضات بشكل مباشر، ولم ألتق هناك مع أي من الانقلابيين، ونحن ما زلنا ندعم جهود المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ أحمد، ونرى أن الأمم المتحدة والعمل من خلالها هو الطريق للوصول إلى سلام وفقا للمرجعيات الثلاث؛ المبادرة الخليجية، ومخرجات الحوار الوطني، وقرار مجلس الأمن 2216″. وتـابع : ” كان اللقاء في إيجابيا، وأكدوا دعم أمن اليمن وسيادته ووحدته وسلامة أراضيه ودعم الشرعية وحرصهم على السلام في اليمن، وكل ما دار في الاجتماعات نقلته الأخبار التي نشرت رسميا، ولا صحة لأي أخبار أخرى جرى تداولها، وإنما هذه فبركات إعلامية ربطت بين ما حدث في وهذه الزيارة”. وأشار إلى أن ” الانقلابيين ليسوا جادين في السلام ولا يدركون مخاطر الأوضاع والمعاناة التي يعيشها اليمنيون من الناحية المعيشية والصحية، لافتاً إلى أن الإنقلابيين الذين رفضوا التعامل مع المبعوث الأممي وحاولوا إطلاق النار عليه أثناء وصوله إلى صنعاء ولم يقوموا بلقائه ولم يناقشوا المقترحات التي تقدم بها لا يعتقد أن لديهم جدية في السلام من أَثناء أي طريق، وليسوا جادين في السلام ولا يدركون مخاطر الأوضاع والمعاناة التي يعانيها الشعب اليمني وما وصلت إليه الأوضاع من الناحية المعيشية والصحية وهم مستمرون في إشعال الحرب والدمار”. وطالب وزير الخارجية العالم بأن يتفهم هذا الأمر، قائلا : ” العالم عليه أن يتفهم هذا، ونحن على تواصل مع الجميع، وكل زياراتي وجولاتي هدفها شرح هذه الأوضاع والتأكيد على موقف الحكومة اليمنية، وأنها ليست هي من يرفض السلام، ولكنها لن تقبل الاستسلام والقبول بميليشيات انقلابية دموية مرتبطة بإيران”. وكانت “رويترز” نقلت عن مسؤول حكومي إن “سلطنة عمان تتوسط بين الرئيس عبد ربه منصور هادي وخصومه الحوثيين فيما يتعلق بخطة للأمم المتحدة لاستئناف محادثات السلام”.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

المصدر : اليمني اليوم

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اندلاع اشتباكات مسلحه في احد اكثر أحياء العاصمة صنعاء إزدحاما وسقوط قتلى من الحوثيين..ومصادر تكشف السبب!
التالى الكشف عن لقاء سياسي يمني هام تستضيفه عاصمة أوربية في هذا الموعد .. تعرف على الاطراف المشاركة ..«تفاصيل»

معلومات الكاتب