سرايا بوست / مستشار عرفات: لهذا السبب ترك الفلسطينييون أرضهم في 48
سرايا بوست / مستشار عرفات: لهذا السبب ترك الفلسطينييون أرضهم في 48

قال مروان كنفانى، المستشار السياسى للرئيس الراحل ياسر عرفات، إن وحشية إسرائيل والمجازر التى ارتكبتها فى حق الفلسطينيين كانت السبب وراء هجرة الفلسطينيين معن بلادهم، مشدداً على أن الجيوش العربية لا ذنب لها فى ذلك مطلقاً، وتابع: «ما تردد عقب 48 عن ترك الفلسطينيين بلادهم دون مقاومة تذكر مس كرامة المقاومة الفلسطينية والتى ردت بدورها أن الجيوش العربية هى التى أخرجتنا.. وهذا غير صحيح.. السبب الوحيد هو الوحشية الإسرائيلية.. واعتداء الاحتلال على النساء الفلسطينيات والإسرائيليين هم من أشاعوا بذلك أيضاً».

وأضاف «كنفانى»، خلال حواره مع الإعلامى يوسف الحسينى، ببرنامج «بتوقيت القاهرة»، المذاع عبر فضائية (ON Live)، أن قوات الإحتلال الإسرائيلية عندما أرادت السيطرة على القدس قامت بارتكاب مجازر وحشية فى القرى ومنها على سبيل المثال «كفر قاسم»، وتابع: «وهذه القرية كانت إلى جوار مدينة القدس وذبح أهلها بالكامل وتم إلقاء جثثهم فى البئر.. والإسرائيليين هم من أشاعوا بين الفلسطينيين أنه من فعلوا ذلك وسوف يفعلونها مرة أخرى.. من أجل إشاعة الخوف».

وأكد «كنفاني»، أن عدم وجود قيادة مركزية فى أعقاب 48 بالإضافة إلى غياب التنظيم والرؤية من أجل حماية القرى الفلسطينية هو من أداء إلى تلك العمليات الوحشية التى روعت ولحقت بالفلسطينيين، وتابع: «هذا ماء تسبب فى هلع الناس وهروبهم إلى دول عربية محيطة.. والحقيقة أنه لم تكن هناك خيانة من الجيوش العربية.. لا تستطيع أن تناطح الواقع على الأراض فأسرائيل وأمريكا والاتحاد السوفيتى.. إسرائيل هى التى كانت تذبح الفلسطينيين وتقول لهم إننا فعلنا ذلك هى أذهبوا إلى العرب وإلا سنعتدى على نسائكم.. ومن هنا ذرعوا الخوف والهلع وهاجر الفلسطينيون».

المصدر : صوت الامة

المصدر : وكالات