أخبار عاجلة
فيديو.. بيراميدز يفوز على الطلائع 2-1 في الدوري -
الحربي: 5030 وظيفة «حارس أمن» بمدارس السعودية -
تأخير الرحلات يربك صالات مطار الرياض -
إحالة «قاتلة بناتها» إلى النيابة العامة -

السعودية الأن / الناصر: أرامكو لا تخطط للاستحواذ على أي سهم من سابك عبر السوق مباشرة

السعودية الأن / الناصر: أرامكو لا تخطط للاستحواذ على أي سهم من سابك عبر السوق مباشرة
السعودية الأن / الناصر: أرامكو لا تخطط للاستحواذ على أي سهم من سابك عبر السوق مباشرة
سرايا بوست / / بَيْنَ وَاِظْهَرْ الرئيس التنفيذي لشركة أرامكو الريـاض أمين الناصر، أن الصفقة المحتملة للاستحواذ على حصة إستراتيجية في الشركة الريـاض للصناعات الأساسية «سابك» «مازال في المراحل الأولى للمباحثات والإطار الزمني، وسيتم تحديده بعد التوصل إلى تَعَهُد، وسيكون ذلك في وقت لاحق رهناً بما يتحقق من تقدّم في المناقشات»، مشيرا إلى أنها تأتي ضمن خطة بدأتها الشركة منذ عدة أعوام وتنظر فيها إلى جميع الخيارات المحلية والإقليمية والعالمية.

وأكد وفقا لـ«العربية» أن هذه الصفقة إذا تمت فإنها ستؤثر على الإطار الزمني لطرح أرامكو للاكتتاب الذي يبقى رهناً بقرار الدولة، مشيراً إلى أن أرامكو لا تخطط للاستحواذ على أي سهم من سابك من أَثناء السوق مباشرة، موضحاً أن «سابك شركة عملاقة وأرامكو تعتز بآفاق ارتباطها المحتمل معها». وذكـر الناصر: «إننا في مرحلة مبكرة للغاية من المناقشات مع صندوق الاستثمارات العامة بشأن الاستحواذ على حصة إستراتيجية في «سابك»، وعادةً في هذه المرحلة الأولية لا يمكن الجزم بأن الصفقة سوف تتم، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن أرامكو الريـاض ما زالت بصدد تقييم فرص استحواذ أخرى».

وتـابع أن أرامكو تبحث كل الفرص الاستثمارية المتاحة على الصعيدين الوطني والعالمي لتنمية أعمالها في مجال الكيميائيات، بما يتوافق مع إستراتيجياتها، وتأتي في هذا السياق، الصفقة المحتملة للاستحواذ على حصة إستراتيجية في سابك، وهي الشركة الريـاض المرموقة التي تعد الثالثة عالميا، وتربطها مع أرامكو الريـاض علاقات متميزة منذ بداية تأسيسها.

وعن تأثير الصفقة على الموقع التنافسي لأرامكو الريـاض، أشار الرئيس التنفيذي للشركة، إلى أنها ستعزز موقع أرامكو التنافسي؛ لأنها تدعم أكثر من هدف إستراتيجي للشركة، وعلى رأسها موازنة التقلبات بين عوائد قطاع التنقيب والإنتاج وعوائد قطاع التكرير والكيميائيات، مبينا أن عوائد قطاع التنقيب والإنتاج تتأثر سلبا لدى انخفاض أسعار النفط العالمية، بينما عوائد قطاع التكرير والكيميائيات تحقق عوائد جيدة مع انخفاض أسعار النفط الخام العالمية، منوها إلى «أن هذا ما نسعى له حين تحدثنا عن إعادة توازن محفظة الأعمال لدى أرامكو الريـاض بين قطاع إنتاج الزيت والغاز وقطاع التكرير والكيميائيات».

وأكد أن شراء حصة في شركة كيماويات، مثل سابك يؤثر إيجابا على عوائد أرامكو، مشيرا إلى أن تملُّك أرامكو حصة في شركة كيماويات يجعلها أقل تأثرا بتقلب أسعار النفط، مفيدا بأن مناقشات الصفقة ستأخذ إجراءاتها بما ينسجم مع أنظمة هيئة سوق المال، منوها بأن الشركة ما زالت في مراحل مبكرة جدا من مباحثات شراء حصة في سابك، وأنه سوف يتم تحديد الإطار الزمني للصفقة بعد التوصل لاتفاق نهائي.

وأبان أمين الناصر أن الصفقة المحتملة مع سابك أو غيرها من الشركات الملائمة في مجال الكيميائيات تعزز موقع أرامكو الريـاض التنافسي في زيادة الابتكار وتعميق سلسلة التصنيع إلى المنتجات المتخصصة عالية القيمة، وتحقيق أعلى قدر ممكن من القيمة المضافة على كل برميل نفط وكل قدم قياسية مكعبة من الغاز تنتجها الشركة.

ولفت إلى أن الصفقة المحتملة تتيح فرصاً كبيرة للتكامل مبنية على نقاط القوة المتميزة لدى أطرافها، فضلا عن تخفيض توجه أرامكو لتنمية قطاع الكيميائيات من مخاطر تغير أنماط الطلب في قطاع النقل على المدى البعيد، وخفض الأنْتِعاش في البصمة الكربونية المرتبطة بتحديات التغير المناخي.

وأكد الناصر أن جميع مشاريع أرامكو الريـاض العالمية في مجال التكرير تتضمن هدفاً كبيراً يتمثل في تحويل نسبة عالية من النفط الخام إلى كيميائيات، مثل المشروع المشترك في الهند وماليزيا، وكذلك استثمارات شركة موتيفا المستقبلية في الأراضي الأمريكية.


المصدر : صحيفة عكاظ

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق السعودية الأن / هبوط العملة التركية ينعكس إيجاباً على بورصة نيويورك
التالى السعودية الأن / استمرار العمل في كل المنافذ الجمركية أَثناء إجازة عيد الأضحى

معلومات الكاتب