أصدرت رابطة "أولتراس أهلاوي" بيانًا رسميًا أعلنت خلالها حل المجموعة، وانسحابها من المشاركة في أي نشاط الفترة المقبلة.

ونشرت المجموعة مقطع فيديو يحرقون خلاله علم رابطة أولتراس أهلاوي.

وجاء بيان أولتراس أهلاوي على النحو التالي: 

منذ ١٣-٤-٢٠٠٧ تأسس جروب أولتراس أهلاوي لمساندة النادي الاهلي داخل و خارج مع جمهور الاهلي، لم نتخلف عن حضور اي مباراة للوقوف بجانب الفريق في جميع الالعاب.  

الرابطة جزء صغير من جمهور النادي الاهلي و وجودنا أو عدمه لن يحرم الاهلي من جماهيره، المباريات امام اي مشجع الغرض منها المشاهدة و الاستمتاع فقط لا غير.

الرابطة منذ تأسيسها داعمة و مساندة للدولة و لن تكون غير ذلك، لذلك قررنا من أجل الحفاظ علي مستقبل الجميع حتي لا يستغلنا احد استغلالً سيئ، حل جروب اولتراس أهلاوي نهائياً.

وكانت أزمة قد نشبت مؤخرا بين بعض من جماهير النادي الأهلي وقوات من الداخلية بملعب استاد القاهرة اثناء مباراة الأهلي ومونانا الجابوني بدوري ابطال افريقيا. 

وقامت الجهات الأمنية بالقبض على بعض من الجماهير، واصدرت الرابطة بيانا في ذلك الوقت تعلن فيه عدم مسؤوليتها عن ما حدث في استاد القاهرة. 

وأصدرت المجموعة بيان أخر، تعلن فيه تجميد نشاط المجموعة لأجل غير مسمى، قبل أن تُعلن قرار الحل بشكل رسمي، من خلال القيام بحرق "البانر" الخاص بالمجموعة.

أولتراس أهلاوي

المصدر : الاهرام سبورت