سرايا بوست / بينهم جنود اماراتيين .. تفاصيل صادمة تنشر للمرة الأولى عن عملية الانزال الامريكية في مارب شرق اليمن
سرايا بوست / بينهم جنود اماراتيين .. تفاصيل صادمة تنشر للمرة الأولى عن عملية الانزال الامريكية في مارب شرق اليمن

في الوقت الذي اعترفت فيه وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" عن سقوط جرحى من جنودها، أثناء عملية إنزال جديدة في مارب (شرق اليمن)، كشفت مصادر عن سقوط سبعة جنود أمريكيين قتلى فجر اليوم الثلاثاء (23 مايو/ آيار).
 
كشفت مصادر عسكرية رفيعة أن العملية تم تنفيذها بتنسيق بين القوات الأمريكية، والقوات الأماراتية المشاركة ضمن قوات التحالف العربي الذي تقوده .
 
مشيرة إلى ان هناك اعترض قدمته رئاسة الأركان اليمنية إلى قوات التحالف العربي، لعدم التنسيق معها أو اخبارها بتفاصيل العملية. 
 
 
 
الرواية الأمريكية الرسمية 
وبحسب الرواية الرسمية عن وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" إن عدة جنود أمريكيين أصيبوا في الهجوم الذي استهدف، موقع لتنظيم القاعدة في منطقة الخثلة بمديرية الجوبة جنوب مدينة مارب (شرق العاصمة ).
 
 
وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الكابتن جيف ديفيز للصحفيين إن الإصابات في جنود القوات الأميركية، ليست خطيرة بشكل يتطلب إجلاء طبيا. ورفض ديفيز تحديد عدد المصابين.
 
مضيفاً "أن هذه هي المرة الأولى التي تنفذ فيها الولايات المتحدة غارة برية في محافظة مأرب وهي أعمق نقطة توغلت إليها لاستهداف تنظيم القاعدة."
 
 
شهود عيان يكشفون تفاصيل العملية 
 
من جانبها كشفت مصادر قبلية أن 7 جنود أمريكين قتلوا أثناء عملية إنزال نفذها جنود قوات البحرية الأمريكية. 
 
وقالت المصادر إن عملية الأنزال كانت لعدد 30 جندي تقريباً من المارينز الأمريكي وقوات خليجية، مشيرة إلى ان مروحيات عسكرية انزلت الجنود في منطقة نجد مرقد الواقعة بين بيحان شبوة وحريب مأرب، واستقلوا سيارات من نوع تويوتا (شاصات) وداهموا المنطقة.
 
 
 
مضيفة إلى أن القوات البرية داهمت المنطقة وبدأت بالدخول إلى عدد من المنازل في منطقة الخثلة، لتندلع اشتباكات مع ثمانية مسلحين قبليين كانوا موجودين بالقرية. 
 
وأشاروا إلى أن المنطقة المستهدفة بعملية الانزال خالية من تواجد مسلحي القاعدة، كما أنها من المناطق التي تم تحييدها في وقت سابق من الصراع السياسي والعسكري، باتفاق بين وجهاء مأرب. 
 
وذكر مصدر قبلي أن الاشتباكات أسفرت عن مصرع 7 جنود أمريكيين وخليجين، لتتدخل مروحيات الاباتشي بقصف القرية بأكثر من 100 صاروخ. 
 
في المقابل دفعت قبيلة مجاورة بمسلحين قبليين على متن طقمين، لتعزيز قرية الخثلة، بيد أن مروحيات الاباتشي استهدفت السيارات في الطريق الى المنطقة، ما أسفر عن مقتل شيخ قبلي وشخص آخر إضافة إلى إصابة 15 آخرين بحسب المصدر. 
 
 
وأوضح مصدر قبلي إن المسلحين القبليين قتلوا بقصف لمقاتلات الاباتشي خلال محاولتهم احتجاز جثث القتلى الأمريكيين والخليجيين. وتدخلت 3 مروحيات أباتشي وطائرتي نقل جنود بإنزال قوة لتعزيز الجنود على الأرض.
 
وتعد هذه المرة الثانية التي تنفذ فيها قوات أمريكية عملية إنزال جوي داخل اليمن، بعد العملية السابقة والتي قتل فيها مالايقل عن 18 مدنياً بينهم نساء وأطفال في منطقة يكلا بمحافظة البيضاء (وسط اليمن). 
 

المصدر : شبكة بو يمن

المصدر : شبكة بو يمن