سرايا بوست / ورد الان : قوات الحرس الجمهوري تعلن الاستسلام وتطالب الحوثي وصالح الرضوخ للتحالف
سرايا بوست / ورد الان : قوات الحرس الجمهوري تعلن الاستسلام وتطالب الحوثي وصالح الرضوخ للتحالف

كشفت مصادر عسكرية رفيعة في الجيش الموالي للحوثيين طلب جماعة الحوثي والرئيس صالح من  استخباراتية سرية  ركن عمليات الحرس الجمهوري ركن استطلاع العمليات اعداد تقرير عن الوضع العسكري في الجبهات مع قوات الشرعية ومستجداته 

واضافت المصادر ان برقية رفعت لجماعة الحوثي وصالح مساء اليوم توضح انهيار تام لقوات الحرس الجمهوري واللجان الشعبية وسيطرة التحالف على مجريات الاحداث 

 نص البرقية السرية كما وردت من الميدان الى القيادة العليا لجماعة الحوثي وصالح 
ردا علي برقيتكم العاجلة الينا نرفع اليكم مايلي 
* الوضع العملياتي للعدو
1: تمكن العدو من فرض السيطرة التامة علي اجوائنا بلاوجود لاي دفاعات جوية تمنعه من ذلك .
2: فشلنا في الحفاظ علي مساحة كبيرة من آرضنا  وماتم اخذه لم نتمكن من استعادته.
3: فشلنا في الاستيلاء والتمركز علي اي مساحة  او جزء من ارض العدو  وفشلنا في التوغل الي العمق .
4:نجح العدو في فرض التحكم بقواتنا المسلحة  وتمكن عبر وسطاء من انتزاع التزام قيادتنا  بعدم استخدام سلاحنا الصاروخي من صواريخ ارض ارض علي اهداف في العمق الاستراتيجي لهم وكذلك تمكن من تحويل قواتنا الي تنفيذ مهام الحفاظ علي امن حدوده.

* الوضع التكتيكي للعدو 
 نجح العدو في تحقيق الاهداف التالية 
1: حماية امن حدوده المتاخمة لحدودنا ومنع قواتنا من تجاوزها الا في حال تنفيذ تكتيكات التسلل الانتحاري .
2: نجح العدو في تشكيل قوات يمنية لخوض المعارك الميدانية نيابتا عنه  اسموها بوحدات الجيش الوطني.
3: تمكن العدو من تحقيق هدف اضعاف مقدرات اليمن من خلال اشغال اليمنيين في حروب لامنتصر فيها ولامهزوم .
4: نجح العدو في تحقيق اخماد اليمن لاجل طويل من خلال امتناعه عن تطبيع الاوضاع في المناطق المستولي عليها لمنع اقتراب نهاية افتراضية للحرب .
5: تمكن العدو من اعادة تحديث مخزونة الحربي وتجديد معداته القديمة بآخري حديثة بحجة مواجهة ايران في اليمن .
6: يعتبر العدو ان مشاركة قواته في اليمن مناورات تدريبية لتآهيل قواته ورفع مهارات وخبرات وحداته بهدف اكتساب قواته لجاهزية كافية تضمن لهم النصر في حروب اخري يمكن ان تخوضها مع جهات غير يمنية .

*بنود الخلاصة للتقرير العام 
1: تمت هزيمتنا سياسيا .
2: تمت هزيمتنا اقتصاديا.
3: تمت هزيمتنا عسكريا .
التحليل الحربي الاستراتيجي :
تمكن العدو من ايقاعنا في مصيدة المشاركة في مرحلة حتمية من الاستنزاف لمقدرات اليمن علي المدي الطويل من خلال الترويج لخدعة اعتمادهم علي فريق الشرعية لحكم اليمن مستقبلا وهذا غير صحيح مطلقا فالتحالف يعتبر فريق الشرعية غير كفؤ و مجرد حجة قانونية امام العالم لشرعنه التدخل في اليمن ليس بإحلال كلي وقريب للسلام ولكن  بإستراتيجية لاتحتمل وجود منتصر ومن ضمنها فريق الشرعية ولو اراد التحالف احلال السلام لقام بتطبيع الوضع  في عدن والمحافظات الجنوبية ومأرب والجوف ونحن نعتبر  رفض الاعتراف  بالهزيمة من قيادتنا مجرد حفرة تم ايقاعهم فيها  لاستمرار مراحل المخطط كمايريده العدو ،
 
و ينبغي التنبه الي محددات دعاية العدو لاستمرار الخدعة وهي كالتالي:

1: الايحاء بتصميم  قوات التحالف علي القضاء علينا  وقيام التحالف بتسليم حكم اليمن لهادي ومن معه من  فريق الشرعية .
2: ادارة المفاوضات الانفرادية والحوار المباشر في وجود وسيط لاقناعنا ببقائنا كمكون من مكونات الحكم المستقبلي بشرط التخلي عن العلاقات مع ايران وبذلك تحقق لهم امان الحدود البرية لقواتهم .
3: منع قوات الشرعية في مأرب من التقدم الي اوشبوة  بهدف مبيت خلاصته اطالة امد الحرب علي مدي طويل ستكون نهايته انهاء كلي لكل مقدرات اليمن لدرجة تتيح انقراضنا جميعا  اثر تنامي الكراهية لنا بآعظم من هادي وفريقه .

المقترح :
عدم التردد في عرض ايقاف الحرب علي وسيط بضمان السلامة الشخصية لمجلس القيادة والتعهد بعدم دخول صنعاء و صعدة  . والشروع في ذلك في اقرب وقت الا في حال امتلاكنا للقدرة علي احداث تغيير تكتيكي او استراتيجي .

هذا مالزم رفعه اليكم بحسب الطلب والسلام .
مقدم ركن ا. ع
عمليات الحرس الجمهوري
21مايو2017

المصدر : شبكة بو يمن

المصدر : شبكة بو يمن