شاهد.. مشاجرة عنيفة بمدرسة بنات بالطائف بين سبع طالبات تنتهي بتمزيق..

نفذت ست طالبات يدرسن بالمرحلة المتوسطة في إحدى المدارس بالطائف ، تهديداتهن لزميلتهن التي تدرس بالصف الثاني ، وذلك بتمزيق شعرها بعد ضربها داخل المدرسة ، وذلك من أَثناء رسائل جوال وصلتها.

فيما بادرت والدة الطالبة فورًا بالتوجه لإدارة المدرسة ، والالتقاء بالمرشدة الطلابية وإبلاغها ، ولكن في اليوم التالي أصبح التهديد حقيقة ، حيثُ اعتدت الست طالبات على زميلتهن ، ومزقنَ شعرها .

وكانت ست طالبات يدرسن في إحدى المدارس المتوسطة بالطائف ، قد ضايقنَ زميلة لهُن من الطالبات ، دون أن تتدخل إدارة المدرسة في إنهاء المُشكلة ، وبعد تكرار تلك المضايقات تصرفت تلك الطالبة بنفسها واتخذت موقفًا حازمًا يوقف تلك الاستفزازات التي كانت تُمارس عليها ، حيث كانت قد دافعت عن نفسها وصفعت إحداهن بكفٍ أوقف تلك المضايقات ولكنه خلفَ حقدًا وكرها من قبلهن عليها .

وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت لـ “سبق” والدة الطالبة أنها كانت قد راجعت المدرسة ووجدت المرشدة الطلابية تقضي وقتها على جهاز اللاب توب وكأن شيئا لم يكن ، وأبلغتها عن تهديدات الطالبات لابنتها مُطالبةً باتخاذ إجراءات حيالهن ، وهو الأمر الذي لم يسْتَحْوَذَ ، حيث أمِنَ الطالبات العقوبة وأسأنَ الأدب ، وتعاركن مع الطالبة ومزقن شعرها في اليوم التالي.

حينها هاتفت المرشدة الطلابية والدة الطالبة المجني عليها وقالت لها : “اللي كنا خايفين منه صار” ، فيما كانت الطالبة المُصابة بكدمات في رقبتها وأكتافها وأقدامها ، قد راجعت مجمع الملك فيصل الطبي ، ومُنحت إجازة مرضية ثلاثة أيام ، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ قدمت والدتها شكوى خطية للإدارة العامة للتعليم بالطائف ، تحتفظ “سبق” بنسخة منها ، والتي بدورها بدأت تحقيقاتها .

من جهته وفي سياق متصل أوضح لـ “سبق” المتحدث الرسمي لتعليم الطائف ، عواض الخديدي ، أن المدرسة اتخذت إجراءاتها النظامية تجاه الطالبات بتطبيق لائحة السلوك بحقهن ،مشيرًا إلى أن المدرسة تقوم بدورها التربوي من أَثناء برامجها الإرشادية الموجهة للطالبات على أكمل وجه.

المصدر : الرادار

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى