اليمن الان / اكاديمي سعودي بارز يكشف 34 صحـة شديدة عن خفايا الحرب المتصاعدة في صنعـاء ..كيف تحولت أبوظبـي ال #1740; شرطي في المنطقة ( تحليل سياسي )
اليمن الان / اكاديمي سعودي بارز يكشف 34 صحـة شديدة عن خفايا الحرب المتصاعدة في صنعـاء ..كيف تحولت أبوظبـي ال #1740; شرطي في المنطقة ( تحليل سياسي )
الساعة 03:05 صباحاً - 2017/05/15 (اليمني اليوم - متابعة خاصة )
اعتبر الدكتور "علي حسين القحطاني"استاذ العلوم السياسية المشارك بجامعة الملك سعود أن الصراع القائم في اليمن يمثل صراع قوة وعلى مقدرات القوة في اليمن اليمني اليوم ينشر نص "تحليل سياسي "كتبه الدكتور القحطاني وأظهـر من خلاله الكثير من الحقائق التي تمثل أسباب غير معلنة للحرب في اليمن . 1) بداية ينبغي إدراك أن الصراع في ⁧‫#اليمن‬⁩ هو صراع قوة، أي أنه صراع على مقدرات القوة في اليمن، وكل دولة لها أسبابها الخاصة ‏⁧‫#اعلان_عدن_التاريخي‬⁩ ‏2) ماهي مقدرات القوة في اليمن؟ أو ماهي الأسباب التي تدعوا مجموعة من الدول الإقليمية والدولية للصراع في اليمن؟ ‏3) اليمن يتمتع بالتالي: الموقع الإستراتيجي لليمن وخاصة جنوب اليمن حيث يبلغ طول الساحل اليمني 2500 كيلو متر على بحر العرب والبحر الأحمر. ‏4) اليمن يتمتع بالتالي: هي الدولة الثانية كطول ساحل على خليج عمان وبحر العرب حوالي 1700 كيلو متر. ‏5) اليمن يتمتع بالتالي: الإمارات ليس لها منفذ بحري على بحر العرب في حين لها منفذ عن طريق ميناء الفجيرة على خليج عمان وهو ميناء هام للغاية ‏6) اليمن يتمتع بالتالي: الإمارت تحتاج ميناء الفجيرة لأنه يتجاوز مضيق هرمز المُهدد بالإغلاق من قبل إيران، وسعته التخزينية 60 مليون برميل ! ‏7) عمان تنافس الإمارات بميناء هام في ولاية صحار وميناء في ولاية شناص القريبة من الفجيرة !؛ لكن تبقى اليمن الأهم في بحر العرب والبحر الأحمر. ‏8) اليمن بحرياً هي الأهم كطول ساحل وكذلك مضيق باب المندب، وحتى بعده مثل ميناء المخا وميناء الحديدة، يعني الموانئ البحرية وخطوط الإمدادات. ‏9) مما تتمتع به اليمن النفط والغاز والمتواجد بشكل رئيسي في مأرب وحضرموت (المسيلة)، وشبوة، ثم إن احتماليات الإحتياطيات اليمنية عالية جدا. ‏10) الموانئ النفطية الهامة أغلبها في الجنوب (بلحاف، الشحر، وغيرها)، وميناء الحديدة (الهام للغاية !) على متجاوزا مضيق باب المندب ‏11) الخزان البشري الضَّخْمُ وَالشَّاسِعُ مقارنة بأغلب دول الخليج وخاصة عمان، الإمارات؛ عدد سكان اليمن يُقارب 27 مليون يمني، وعدد المُجنسين قليل للغاية. ‏12) أهمية اليمن الإستراتيجية وخاصة في الجنوب تجعل السيطرة عليه من أجل بناء قواعد عسكرية مطمع لأي دولة اقليمية أو دولية. ‏13) كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن الدول التي تريد تهديد الريـاض مثل إيران وغيرها من صالحها استراتيجيا تواجد حلفاء وقواعد عسكرية لها في الشمال ! ‏14) إذا نحن أمام مصالح لدول متعددة ومتنافسة هي: الريـاض، الإمارات، عمان، قطر، ايران، أمريكا، فرنسا، بريطانيا، روسيا، بَكَيْنَ، ، جيبوتي ‏15) ولاشك أن الدول الأكثر تأثيرا في الصراع اليمني هي: أمريكا، الريـاض، ايران، الإمارات، عمان، ثم تأتي الدول الأخرى بدرجات متفاوتة. ‏16) الساحة الداخلية اليمنية في تحالفاتها الداخلية والخارجية معقدة ومتضاربة وغير مستقرة، وبالتالي أنت أمام أزمة ذات بُعدين خارجي وداخلي. ‏17) الحل العسكري يكاد يكون مستحيلا حتى لو تدخلت أمريكا بقواتها وحتى لو تم احتلال والشمال !، يبقى الخيار الحل السياسي، لكن كيف؟ ‏18) الحل السياسي في جزء كبير منه الآن يخضع لرغبات ومصالح الدول الكبرى والإقليمية المتصارعة حول اليمن. ‏19) الداخل اليمني في حالة من الصراع والتشتت والإضطراب وكل منطقة تبحث عن مصالحها الخاصة وليست المسألة فقط جنوب وشمال، ماذا تقول عن حضرموت؟ ‏20) أضف الى ذلك تواجد أقوى فروع القاعدة في اليمن، وكذلك ظهور داعش في اليمن ! والاهتمام الأمريكي وتداخله مع دول الخليج حول هذا الملف ! ‏‏21) إمكانيات الحل السياسي ضعيفة في الفترة الحالية وكلفتها عالية على الشعب اليمني، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ يتضح من الممارسات الإماراتية؛ حادثة مهران القباطي ! ‏22) الخيار الأفضل لليمنيين كدولة قوية وقابلة للبقاء والمنافسة والتقدم، هو السعي لإقامة دولة ديمقراطية فيدرالية تحترم الحقوق والحريات للجميع. ‏23) مع إدراك أنه في سبيل قيام هكذا دولة في المرحلة الحالية فلابد من تقديم تنازلات جسيمة في الداخل والخارج! ‏24) وإلا فإن اليمن يتجه إلى أن يكون دولة فاشلة شبيهة بالصومال وليبيا، ومُقسمة ومتناحرة.... !!! ‏25- اللاعب الأقوى في المنطقة واليمن هو أمريكا، والدولة التي أصبحت تقوم بدور الشرطي الأمريكي في المنطقة هي الإمارات مع صغر حجمها وإمكانياتها! ‏26- الذي يعتقد أن الإمارات هي من يدفع نحو الإنفصال بدون دعم أمريكي يكون مخطئا؛ إِسْتِحْواذ الإمارات على الجنوب يحقق المصلحة الأمريكية من عدة أوجه. ‏27- يضمن سلاسة وأمن الممرات البحرية والإمدادات النفطية، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن الإمارات بَرْهَنْت للأمريكيين أنهم حلفاء يمكن الوثوق بهم في حربها على ! ‏28- أضف الى ذلك أن الإمارات أصبحت النموذج للإسلام الليبرالي الذي تسوقه أمريكا في المنطقة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنها أصبحت ورقة ضغط ضد بعض دول الخليج ! ‏29- لا يضر بالمصالح الأمريكية والإماراتية وحتى دول خليجية أخرى إنفصال الشمال ‏30- بل إن تحول اليمن الى دويلات ومشيخات ضعيفة ومتناحرة يقلل التهديد لمجموعة من دول الخليج ! وتبقى الملاحة في الجنوب والقاعدة وداعش هي الأهم ‏31- لا ينبغي على النخب اليمنية والعربية التعويل كثيرا على التصريحات الإعلامية العربية والغربية، فما يدور خلف الأبواب المغلقة ‏32- يختلف كثيرا عما يتم التصريح به بل قد تقوم بعض الأطراف بأفعال وتصرفات توحي بخلاف ماتضمره وتخطط له؛ وللأسف ينطلي ذلك على كثير من المتابعين ‏33- تحتاج اليمن في هذه المرحلة الحرجة الى شخصيات قيادية وطنية مخلصة يتم الإلتفاف حولها ودعمها وحمايتها وأخذ زمام المبادرة محليا ودوليا ‏34- وإلا فإن اليمن يذهب الى التفتيت وليس التقسيم، والخاسر الأكبر أهلنا في اليمن الشقيق والعالم العربي والإسلامي.

لمتابعة الأخبار أولاً بأول سجل اعجابك بصفحتنا : اليمني اليوم

المصدر : اليمني اليوم

المصدر : اليمني اليوم