سرايا بوست / السعودية: مداهمات وأنباء عن سقوط قتيلين في بلدة العوامية الشيعية بالقطيف (تفاصيل)
سرايا بوست / السعودية: مداهمات وأنباء عن سقوط قتيلين في بلدة العوامية الشيعية بالقطيف (تفاصيل)

أفاد سكان وناشطون ببلدة العوامية بمحافظة القطيف شرق السعودية الأربعاء، أن قوات الأمن اقتحمت الحي القديم بالبلدة التي تقطنها أغلبية شيعية.

 

وأشارت صحيفة "مرآة الجزيرة" الإلكترونية المقربة من الشيعة أن المداهمة أسفرت عن سقوط قتيلين، فيما لم يتسن الوصول إلى مسؤولين سعوديين للتعليق عن الوضع الأمني بالبلدة.  

 

قال سكان ونشطاء إن جرحى سقطوا في شرق السعودية اليوم الأربعاء، عندما اقتحمت قوات الأمن الحي القديم ببلدة العوامية بمحافظة القطيف حيث تقول السلطات أن مسلحين شيعة يختبئون هناك.  

 

وذكرت صحيفة "مرآة الجزيرة " الإلكترونية التي تعكس آراء الشيعة أنه تم تأكيد مقتل شخصين على الأقل في المداهمة التي بدأت فجرا.

 

ولم يتسن الوصول لمسؤولين سعوديين للتعليق. ولم تتوفر تفاصيل كثيرة عن الاشتباكات.  

 

ونشر نشطاء صورا وتسجيلات فيديو لجرافات في شارع وسيارات تشتعل فيها النيران، وجدران بها آثار طلقات نارية، وقالوا إن قوات الأمن في سيارات مصفحة تمنع المسعفين من الوصول إلى المنطقة. ولم يتسن على الفور التحقق من الصور أو التسجيلات أو من تقرير "مرآة الجزيرة".  

 

وقالت الصحيفة الإلكترونية في صفحتها على موقع فيس بوك "تأكد استشهاد مواطن وآخر من الجنسية الهندية بعد إصابتهما برصاص الجيش السعودي".

 

وفي بيان لاحق قال ناشط إن المغترب من بنغلادش.  

 

وتحدث أحد السكان عن إطلاق نار في محيط حي المسورة في المنطقة القديمة بالعوامية، مضيفا أن طلاب المدارس لم يتمكنوا من تقديم امتحاناتهم نتيجة ذلك.  

 

وقال المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته "الناس خائفون كثيرا، فضلوا الاختباء في منازلهم". وأفاد أحد السكان أن السلطات قطعت الطرقات المؤدية إلى المكان.  

 

وتقول السلطات إن الشوارع الضيقة للحي القديم الذي يعرف باسم المسورة ويرجع تاريخه لأكثر من 200 عام أصبحت مخبأ لمسلحين شيعة يعتقد أنهم مسؤولون عن هجمات على قوات الأمن في المنطقة المنتجة للنفط.

 

وتعد العوامية نقطة احتكاك منذ وقت طويل بين الحكومة والشيعة الذين يشتكون من التمييز.

 

المصدر : فرانس 24

المصدر : شبكة بو يمن

المصدر : شبكة بو يمن