سرايا بوست / هل تستعين السعودية بـ"صالح" لإنهاد التمرد الحوثي؟
سرايا بوست / هل تستعين السعودية بـ"صالح" لإنهاد التمرد الحوثي؟

 

بعد أسبوع من حديث ولي ولي العهد السعودي, الأمير محمد بن سلمان بأن الرئيس السابق علي عبدالله صالح  مجبراً على كثير من المواقف أكثر من أي وقت مضى بسبب الحراسة المشددة من الحوثيين عليه جدد صالح استعداده للحوار مع السعودية لإيقاف الحرب.

وقال صالح في خطاب له اليوم أنه مستعد للحوار مع السعودية في أي مكان حتى في أراضيها مضيفاً بأن  القرار بيد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده وولي ولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

وكان ولي العد السعودي قد قال بأن علي عبدالله صالح لو خرج من إلى منطقة أخرى سيكون موقفه مختلفاً تماماً عن موقفه اليوم مااعتبره مراقبون رسالة مشفرة من بن سلمان لصالح.

وتجنب الأمير محمد بن سلمان في تصريحاته وصف صالح بـ "المخلوع" في مؤشر إلى إمكانية تغيير المملكة مواقفها من حليف الأمس وعدو اليوم .

ويرى مراقبون أن تصريحات الأمير محمد بن سلمان تعتبر مؤشراً إيجابياً للتعامل مع الدعوات المتكررة التي يطلقها صالح لفتح حوار مباشر مع السعودية ووصفه التي يصفها بالجارة الكبرى.

ومراراً, كانت السعودية تتجاهل دعوات صالح للحوار، كونه من تسبب بإشعال الحرب في اليمن إثر خروجه على المبادرة الخليجية التي وضعت أسساً لحل ينهي الثورة الشعبية التي اندلعت للمطالبة باسقاط نظامه.

 ويأتي تجاهل السعودية لدعوات صالح لأنها ترى أنه مرواغ ولن يكون هناك أمل لحل الأزمة من خلاله، وهو مايراه محللون تقديراً قد يكون خاطئا من السعودية التي لابد أن يكون لديها أفق أرحب من ذلك خاصة أن الوضع يزداد تعقيدًا والتحالف مع صالح من جديد ربما يكون هو نقطة النهاية لحسم الصراع مع الحوثيين.

ويرى متابعون للشأن اليمني أن صالح مستعد للعودة إلى أحضان المملكة من جديد ودعواته المتكررة للحوار والسلام تلميح جديد منه للمملكة بفتح قنوات جديدة للتواصل معه شخصياً خصوصاً  بعد ظهور خلافات بينه وبين جماعة الحوثي بسبب سعيهم لسحب البساط الشعبي منه وإقصائهم المستمر للقيادات التابعه له.

وفتحت تصريحات الأمير محمد بن سلمان، والمعني بشكل مباشر بالشأن اليمني، الباب واسعاً أمام إحتمالية إستعانة المملكة بصالح لإنهاء التمرد الحوثي مستفيدة من قواته العسكرية المدربة وتحالفاته القبلية مقابل تأمين خروج مشرف له ولأفراد أسرته.

المصدر : شبكة بو يمن

المصدر : شبكة بو يمن