سرايا بوست / رئيس قسم الآثار المصرية باللوفر: نفكر بمعرض مؤقت للآثار الفرنسية بالمتحف الكبير
سرايا بوست / رئيس قسم الآثار المصرية باللوفر: نفكر بمعرض مؤقت للآثار الفرنسية بالمتحف الكبير

شيماء حمدى

الآثار المصرية علامة مسجلة، تجدها في كل مكان في العالم، فوسط أهم متحف عالمي وهو متحف اللوفر تم تخصيص قسم لعرض الآثار المصرية القديمة. «صوت الأمة» التقت الدكتور فنسنت روندو رئيس قسم الآثار المصرية بمتحف اللوفر خلال تواجده بالقاهرة لحضور مؤتمر علمي للملك توت عنخ آمون.

قال الدكتور فنسنت روندو رئيس قسم الآثار المصرية بمتحف اللوفر أن هناك فكرة مطروحة بأن يتم عمل معرض  آثار مؤقت لبعض محتويات متحف اللوفر  لعرضها بالمتحف المصرى الكبير، ما يمثل عامل جذب للسياحة الفرنسية للقاهرة، حيث سمكن تشجيع الفرنسيين أن يزورا ليشاهدوا الآثار الفرنسية بين أحضان الحضارة الفرعونية القديمة.

وأضاف رئيس قسم الآثار المصرية بمتحف اللوفر أن هناك تنسيق دائم بين المتاحف المصرية، ومنها المتحف المصري مع متحف اللوفر، خاصة فيما يتعلق بمجال المعارض الدولية المؤقتة بين مصر وفرنسا، مشيرا إلى أنه من المهم حضور مؤتمرات علمية عن الآثار المصرية بالقاهرة، وأنها تمثل إضافة له وخبرة كبيرة.

وحول التعاون بين مصر وفرنسا في مجال نقل الخبرة بالآثار. أوضح الدكتور فنسنت روندو، أن التعاون  بين الجانبين منذ زمن طويل وعقود بعيدة، فهناك عدد من البعثات الفرنسية تعمل بمواقع مختلفة في مصر، منها معبد الكرنك، والإسكندرية، ويقوم متحف اللوفر بإرسال بعثتين سنويا لمصر.

وأوضح الدكتور فنسنت روندو رئيس قسم الآثار المصرية بمتحف اللوفر، أن هناك نماذج لقطع آثار غير أصلية، يتم عرضها ويمكن للفرنسيين لمسها والتعرف عليها والاقتراب منها ما يساعد في نشر المعلومات عن الآثار المصرية.

تجدر الإشارة إلى أن القسم الخاص بالآثار المصرية بمتحف اللوفر ينقسم إلى 19 غرفة بمتحف اللوفر، الذي تم تدشينه عام 1826، الذي كان فكرة شامبليون والذي عاد إلى باريس بمجموعة من الآثار المصرية، ومن أبرز الآثار المصرية بمتحف اللوفر تمثال الكاتب الجالس، تمثال رمسيس الثاني، وتمثال لإخناتون، وتمثال لأمنحتب، ويخصص اللوفر صالات مستقلة لـمصر الرومانية ومصر القبطية تعرض 800 تحفة وتمثال.

 

 

 


اقرأ أيضا
الآثار: الإعلان عن كشف أثري جديد بتونة الجبل بالمنيا

مديرة متحف برلين: رأس نفرتيتي تحظى باهتمام ولا توجد مراسلات لإعادتها للقاهرة

 

 

المصدر : صوت الامة

المصدر : وكالات