سرايا بوست / محافظ القاهرة يلتقي مجلس إدارة نادي روتاري مصر الجديدة
سرايا بوست / محافظ القاهرة يلتقي مجلس إدارة نادي روتاري مصر الجديدة

كتب ماجد تمراز

ناقش المهندس عاطف عبد الحميد، محافظ القاهرة ، أهم التحديات التي تواجه العاصمة خلال لقائه بمجلس إدارة نادي روتاري الجديدة، برئاسة محسن محمد صابر، رئيس النادي وبحضور الدكتور نبيل حلمي، رئيس جمعية«خدمات مصر الجديدة»، وعدد من رؤساء أندية روتاري مدينة نصر، وحورس والشرق، وهليوبوليس القاهرة، وأعضاء النادي، واللواء أحمد تيمور، نائب المحافظ للمنطقة الشرقية والمهندس إبراهيم صابر، رئيس حي مصر الجديدة.

 

وأكد المحافظ خلال اللقاء على أن الجماعة، ومشاركة الأخرين والمتخصصين والمتابعة الدقيقة أساس نجاح أي عمل وان المحافظة، تواجه تحديات كبيرة لتراكمها على مدار عشرات سنوات وجار حاليًا اقتحام هذه المشاكل على أسس وخطط علمية وزمنية، للقضاء عليها مع تحديد الأدوار وتطبيق النظم القياسية للأرتقاء بالعاملين ورفع كفاءتهم..

 

وأشار المحافظ، إلى أنه نظرًا لكون القاهرة هي العاصمة، فهي جاذبة للمواطنين من محافظات أخرى، بحثًًا عن وسائل الرزق والعمل والإقامة ساهم في خلق 112 منطقة عشوائية يقيم بها نحو 4.5 مليون مواطن منها جزء  يشكل خطورة داهمة ومهددة للحياة، وجزء غير مناسب للحياة، والآخر غير مخطط وتعمل المحافظة على إعادة تخطيطها وتزويدها بالخدمات اللازمة من شبكات مياه، وصرف صحي، وكهرباء، وحنفيات حريق، ورصف طرق، وإنارة مع توفير الاحتياجات اللازمة من مدارس، أو مراكز شباب، ومركز صحية، واجتماعية.

 

وأضاف المحافظ:«انه بالنسبة لمناطق الخطورة الداهمة وغير المناسبة والتي تكمن بها المشكلة الكبري حيث يجب إقامة مساكن امنة ونقل السكان وقد قامت المحافظة، منذ عام 2008 بعد انهيار صخرة الدويقة وحتى عام 2014 بنقل وتسكين 18 ألف أسرة، ونعمل حاليًا على الانتهاء من إنشاء 26 ألف وحدة سكنية وتسكينهم قبل نهاية هذا العام، بمناطق الاسمرات، بمراحلها الثلاث، والشهبة، وفرعون، والمحروسة 1، 2 ومنطقة تل العقارب، والخيالة، وغيرها وطبقًا لتوجيهات السيد الرئيس، بإنهاء مشكلة المناطق العشوائية الخطرة خلال عامين فنعمل على الوصول إلى 70 ألف وحدة سكنية بنهاية العام القادم.

 

وردًا على اسئلة الحضور من أعضاء نادي«روتاري مصر الجديدة»، أشار المحافظ، إلى إنه بالنسبة للنظافة فسوف تنتهي عقود الشركات الأجنبية بنهاية العام الحالي وبداية العام القادم، وقد تم وضع منظومة جديدة تعتمد على شركات وطنية محلية تتولي مسئولية الاحياء والمربعات وتعتمد على الجمع السكني من المنازل والمحلات والنقل إلى محطات وسيطة ثابتة ومتحركة بالقرب من المناطق السكنية، تسهيلًا على جامعي القمامة والمتعهدين ومنها يتم النقل إلى المقالب العامة مباشرة للفرز والتدوير ويلازمها رفع كافة الصناديق من الشوارع، وبذلك يتم القضاء على ظاهرة«الفريزة»، والنباشين ويتم تنفيذ المنظومة بالكامل تحت إشراف هيئة نظافة وتجميل القاهرة.

 

وأضاف المحافظ: بأن نظرًا لاتساع الأحياء مما لايسمح لرئيس الحي بالمتابعة اليومية لكافة أطراف الحي لجاءنا إلى تقسيم الأحياء إلى مربعات وتعيين متابع باختيار رئيس الحي، لمسئوليته عن المربع ومع المتابعة المستمرة والتقييم الدوري واليومي للعاملين ويتم تحفيزهم طبقا للأداء.

 

كما تم تشكيل لجنة رباعية لكل حي تضم رئيس الحي، ومسؤولي الطرق، والإنارة، والحدائق، لرفع كفاءة ميادين وحدائق الحي كل في نطاقه وفي حالة التطوير يلزم اللجنة بالمتابعة والصيانة الدورية، للحفاظ على ما تم من أعمال وعدم عودته مرة أخرى.

 

وردًا على أسئلة الأعضاء حول صيانة الكباري أشار المحافظ، بأنة تم تشكيل لجان للتفتيش على كافة كباري القاهرة، وتكليف مكاتب استشارية متخصصة لمراقبة الكباري، ووضع خطط عمل للصيانة الدورية، والتعامل مع الحوادث المفاجئة فورًا أو أي طارئ وقد تم غلق كوبري شمال طره، لعمل الصيانة اللازمة له خوفًا من انهياره.

 

وأكد المحافظ، بأن حديقة«الميرلاند»، سوف تعود إلى رونقها واصلها وأن العمل جاري بها على قدم وساق، تحت إشراف المحافظة، وجهاز التنسيق الحضاري ووزارة البيئة، وسوف يتم الانتهاء من المرحلة الأولي خلال الشهر القادم يعقبه المرحلة الثانية خلال عدة أشهر.

 

وأكد المحافظ، أن حي مصر الجديدة، سوف يشهد تطوير ملحوظ خلال الفترة القادمة بإعادة ترميم واستغلال مدينة غرناطة، والإنتهاء من المرحلة الأولى لجراج روكسي مع تطوير الميادين، وموقف السيارات وتطوير منطقة الكوربة، وإبراهيم اللقاني، وتحقيق انسياب مروري بالمنطقة.

 

وأشار المحافظ، بأن هناك تعليمات مشددة للارتقاء بمنطقة شجرة مريم، والتي تعاني من الإهمال الجسيم رغم أهمية المكان وقداسته ويتم رفع المخلفات منه أكثر من 4 مرات في اليوم وناشد أعضاء النادي بضرورة التوجيه، لزيادة الوعي لدي المواطنين المقيمين بالمنطقة، بأهمية المكان ومشاركتهم للأجهزة التنفيذية لضرورة المحافظة عليه. 

 

وفي نهاية اللقاء قام رئيس نادي«روتاري مصر الجديدة»، والأعضاء بتقديم شعار النادي للمحافظ، وتوجيه كلمات الشكر والثناء على كل من اللواء أحمد تيمور نائب المحافظ للمنطقة الشرقية، وإبراهيم صابر، رئيس حي مصر الجديدة، مشيدين بتعاونه الكامل مع الجمعيات الأهلية بالحي، وتواجده المستمر بالشارع واهتمامه بكافة المشاكل المتعلقة بالمواطنين والتعامل الإيجابي بها.

 

اقرأ ايضا:

 

المصدر : صوت الامة

المصدر : وكالات