السودان / الراكوبة / "البشير": سياسة التمكين اقتضتها الفترة الأولى والإنقاذ تخلت عنها الآن تماماً
السودان / الراكوبة / "البشير": سياسة التمكين اقتضتها الفترة الأولى والإنقاذ تخلت عنها الآن تماماً
أَثناء حفل تكريم القيادي الإسلامي "أحمد عبد الرحمن"
الخرطوم – مهند بكري
قطع رئيس الجمهورية المشير "عمر البشير" أن الإنقاذ تخلت الآن تماماً عن سياسة التمكين، وأنها لزوم اقتضتها الظروف في الفترة الأولى من عمرها. وذكـر إن البلاد دخلت مرحلة جديدة للمّ الشمل، مثنياً على القوى السياسية التي شاركت في عملية الحوار الوطني وتلك التي لم تشارك، مجدداً الدعوة للأخيرة للالتحاق بركب الحوار والمشاركة في المصالحة الوطنية.
وأكد "البشير" أَثناء مخاطبته، مساء أمس (الأحد)، حفل تكريم القيادي الإسلامي الدكتور "أحمد عبد الرحمن محمد" بقاعة الصداقة، أنهم لا يريدون مصادرة الوطن، والوطن يسع الجميع، إلا أن له ضريبة يجب أن تدفع، وجزم أن الجديـد عن الخدمة المدنية مبدأ، وأن الحكومة تعمل الآن في برنامج إصلاح الدولة، مؤكداً أن هذا الملف يمضي إلى نهاياته المرجوة منه.
وأثنى الرئيس في كلمته على القيادي "أحمد عبد الرحمن" وأصدر مرسوماً جمهورياً بمنحه وسام "ابن البار"، واصفاً إياه بأحد الرموز الوطنية الرائدة، مشيراً إلى أنه لم يكن في تعامله مع الناس حزبياً حتى في موقعه الوزاري، وأظهـر عن أن د. "أحمد" كان أول من طلب منه الانفتاح على القوى السياسية المختلفة، مشيراً إلى أن الرجل متواصل مع كل فئات الشعب السوداني ويحمل وفاءً لكل الناس.
من جهته، أوضح المحتفى به د. "أحمد عبد الرحمن" أن التوجه العروبي هو ما أفضى إلى انفصال جنوب السودان، ورأى أن المفاصلة بين كانت نتاج إفرازات البحث عن السلطة وليس لخلاف فكري، ورأى أن الحركة الإسلامية السودانية فضلت تمكين قيم الدين الإسلامي على البيعة التي كان يضغط في اتجاهها بمصر، ودعا "عبد الرحمن" إلى استمرار الحوار الذي ذكــر إنه لم يغط القضايا الكبرى بعد.

المصدر : سودارس

المصدر : سودارس