أخبار عاجلة

سرايا بوست / «شقيقتي في أحضان زوجي على سريري».. شروق تحكي قصتها أمام محكمة الأسرة

سرايا بوست / «شقيقتي في أحضان زوجي على سريري».. شروق تحكي قصتها أمام محكمة الأسرة
سرايا بوست / «شقيقتي في أحضان زوجي على سريري».. شروق تحكي قصتها أمام محكمة الأسرة

إسلام ناجي

أصيبت «شروق» بدوار في العمل، فنصحتها زميلاتها بالعودة إلى المنزل والراحة قليلا، فاستجابت لهن، وعادت متعبة، تدفع نفسها دفعًا إلى غرفة النوم، علها تجد الراحة. اقتربت من باب الغرفة. تسلل إلى سمعها صوت زوجها يقص إحدى نكاته. اعتقدت أنه يتحدث في الهاتف مع صديقه، كادت تعلمه بعودتها باكرا حتى سمعت صوت ضحكات أنثوية مألوفة. تسمرت في مكانها. عجزت عن التصرف. ظلت على وضعها عدة دقائق قبل أن تستجمع قواها. اقتحمت الغرفة على العاشقين.

 

صعقت الزوجة من مشهد الخيانة القاسي، ووقفت شاخصة العينين أمام شقيقتها العارية بين أحضان زوجها، فحاولت الصراخ لكن صوتها كتم في حلقها، فهمت أن تقذفهما بأبشع الألفاظ لكن الحروف تلعثمت على لسانها، وخرجت مشوهة، وغير مفهومة، فاستغل الزوج إضطراب شروق، وأقترب منها بهدوء محاولاً إحتضانها، فأبتعدت عنه، فقال بصوت عميق "أنا بحبك يا شروق والله.. بس بحب شيماء كمان.. أحنا ممكن نعيش مع بعض على فكرة.. وهنتبسط أوى"، لم تتمالك الزوجة نفسها، وخرجت من الشقة مسرعة، وتوجهت إلى منزل أسرتها.

 

 

حاولت الأم استدارج نجلتها لتفهم منها ما حدث، وسبب تركها عش الزوجية، فلم تتمكن شروق من إخبار والدتها بخيانة شقيقتها، وأتصلت بزوجها، وطلبت الطلاق، لكنه رفض، وزارها فى بيت عائلتها، وحاول إرجاعها إلى المنزل دون فائدة، فشروق أصرت على الإنفصال، والنجاة بنفسها من علاقات زوجها غير السوية، ولما أصر هو الآخر على الرفض لم تجد أمامها إلا محكمة الأسرة، لتلجأ لها، علها تجد مبتغاها، فرفعت دعوى خلع، تطلب الخلاص من زواجها لإقامته علاقة غير شرعية مع شقيقتها الكبرى.

المصدر : صوت الامة

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى سرايا بوست / بوابة التحالفات الاقتصادية العالمية.. تعرف على مشروع ميناء شرق بورسعيد (فيديو جراف)

معلومات الكاتب