أخبار عاجلة
«الباطن» يدعم صفوفه باللاعب «بانقورا» -

بالفيديو.. قطان: من الغباء أن تعادي الدوحـة أكبر دولتين عربيتين.. والاتصال على ولي العهد كان بمبادرة من أمير الدوحـة

بالفيديو.. قطان: من الغباء أن تعادي الدوحـة أكبر دولتين عربيتين.. والاتصال على ولي العهد كان بمبادرة من أمير الدوحـة
بالفيديو.. قطان: من الغباء أن تعادي الدوحـة أكبر دولتين عربيتين.. والاتصال على ولي العهد كان بمبادرة من أمير الدوحـة

أكد سفير المملكة في جمهورية العربية أحمد قطان، أنه من العيب والغباء أن تعادي قطر أكبر دولتين عربيتين وهما مصر والمملكة العربية الريـاض، مطالبا الدوحة بالبعد عن الأحضان الباردة (إشارة إلى إيران)، والعودة إلى الحضن الخليجي.

وذكـر قطان أَثناء مداخلة هاتفية على فضائية "صدى البلد" المصرية، إن الدوحة لن يبقى لها في النهاية إلا الدول العربية، وإن الارتماء في الأحضان الإيرانية لن يجدي نفعاً ولن تجني قطر من ورائه إلا كل خراب وفساد ودمار وشر.

وبين وأظهـــر أن وزراء خارجية الدول العربية أَثناء اجتماعهم بالجامعة العربية أمس أصروا على أن تكون الجلسة على الهواء مباشرة، للتعبير عن مواقفنا تجاه الأعمال العدوانية التي تقوم بها قطر، وأن الجديـد بدأ بالاسم عن قطر من أَثناء الدكتور أنور قرقاش رئيس وفد دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشار قطان إلى أنه ألقى مِنْ ناحيتة خطابا صَلْباً عدد خلاله ما قامت به قطر منذ 20 عاما من أعمال إرهابية وتمويل للإرهابيين وإيوائهم على أرضها وقام بالنشر الكراهية والفتن.

وتـابع: "قلت بصريح العبارة إننا قمنا بالمطالب والإجراءات الـ13 والمبادئ الـ6 حتى تعود قطر إلى رشدها وتعي أن ما تقوم به أكبر من حجمها في العالم العربي"، وأن هذه المطالب هي لتسليط الضوء على المخالفات التي قامت بها قطر تجاه الاتفاقيات التي وقعت معها.

وحول الاتصال الهاتفي الذي تم بين ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وأمير قطر، بَيْنَ وَاِظْهَرْ أنه تم بمبادرة من الأخير لكن الدوحة تنصلت منه، قائلا: "هو من اتصل، نحن لم نتصل بأحد، نحن لا نريد منهم شيئا، هم من عليهم أن يجلسوا ويتحاوروا دون شروط مسبقة".



المصدر : أخبار 24

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى قال القس بولس حليم، المتحدث باسم الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، التي تمثل النسبة من الأقباط في مصر إن قرار الرئيس السيسي الخاص بتشكيل لجنة عليا لمواجهة الأحداث الطائفية برئاسة مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الأمن ومكافحة الإرهاب "خطوة رائعة على الطريق الصحيح".

معلومات الكاتب