أمور عليك معرفتها قبل أول لقاء بين شريكك المستقبلي وأهلك
أمور عليك معرفتها قبل أول لقاء بين شريكك المستقبلي وأهلك

هل وصلت بعلاقتك العاطفية إلى المرحلة التي من اللازم فيها أن يأتي الشخص الذي تكنين له مشاعر لمقابلة أهلك؟ فهل تعتقدين أنها قد لا تمر بسلام، لذا من أجل أن تكون هذه المقابلة جيدة عليك أن تضعي باعتبارك الأمور التالية، لأنها ستفيدك في أول مقابلة بين شريك حياتك المستبقلي ووالديك:

مقابلة الأهل

النصيحة الأولى- ابحثي عن النقاط المشتركة:

أنت أكثر الأشخاص تعلمين بشخصية حبيبك جيداً وكذلك بشخصية والديك، لذلك حاولي أن تدوني قائمة بالاهتمامات المشتركة التي سيستمتع فيها كل من حبيبك ووالديك أثناء التحدث بشأنها وأخبري حبيبك عنها لتسهيل الأمر عليه.

النصيحة الثانية- ألقي الضوء على المميزات بشخصيته:

إن كنت تعرفين أن الشخص الذي تحبيه يتمتع بصفة رائعة ستنال إعجاب والديك عليك محاولة إبرازها كالدقة أو حب التنظيم، الكرم أو بإمكانك التحدث عن الطريقة المثالية التي يعامل فيها والدته.

النصيحة الثالثة-  تجنب الجديـد بأمور السياسة أو الدين:

الغرض من المقابلة الأولى هو أن يتعرف كل من حبيبك ووالديك على الأخر، وليس من أجل التحدث بعمق بالمعتقدات والمذاهب السياسية.

النصيحة الرابعة- اطلبي منه أن يتحدث عن أحلامه وطموحاته:

لا يوجد طريقة للفت انتباه الوالدين أكثر من أن يتكلم الشاب معهم حول أحلامه وخططه المستقبلية وأهدافه بالخمس أعوام الْمُقْبِلَةُ، وهذا أفضل بكثير من أن يشكو من وظيفته المملة أو من العقبات التي واجهها في الفترة السَّابِقَةُ.

النصيحة الخامسة- دفع الحساب من غير نَوَّهْ الأنظار:

فلا شيء سيعكس احترام الرجل وذوقه أحسن من أن يستأذن من عائلتك للدخول إلى الحمام ومن ثم يقوم بدفع الحساب دون أن ينتبهوا ويلاحظوا ذلك، فهذا حتماً سيزيد من رصيده عند أهلك.

اقرأ أيضاً : للرجل الخجول الذي لا يجيد الكلام المعسول والغزل .. عليك بهذه النصائح

الوسوم : الرجل والمرأة, علاقات, هو وهي

المصدر : معلومات

المصدر : وكالات